الإيقاع بعصابة اقتحمت 14 منزلا

الأربعاء 22 مارس 2006 - 11:30

أوقعت شرطة منطقة المدينة المنورة بالسعودية، الأسبوع الماضي، بعصابة تخصصت في اقتحام الفيلات السكنية أثناء غياب سكانها، وتكونت من ثلاثة أفراد أحكموا التخطيط فيما بينهم ووزعوا الأدوار ليشكلوا واحدة من العصابات التي تابعتها شرطة المنطقة لفترة طويلة.

وتبعا لمدير شرطة منطقة المدينة المنورة، فإن العصابة المكونة من ثلاثة سعوديين عاطلين عن العمل، ثبت تورطها من خلال أعمال البحث والتحري وجمع المعلومات في اقتحام 14 منزلا على الأقل أثناء غياب أصحابها.

وتم تصديق أقوالهم شرعا بعد أن اعترفوا بما نسب إليهم وقال مدير الشرطة، إن الإيقاع بالعصابة جاء بعد جهود أمنية كبيرة، شملت رفع وتحريز الآثار المادية من مسرح الجرائم وجمع المعلومات وتمريرها وتعميم الاشتباه عن الجناة على الأجهزة الأمنية، وتكوين فريق أزمات.

وأضاف مدير الشرطة أن أجهزة الشرطة، أوقعت بالعصابة أثناء تأهبها للقيام بعملية سرقة في أحد الأحياء شمال المدينة المنورة.

إلى ذلك، ووفقا لمصادر في شعبة التحريات والبحث الجنائي فإن الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و22 سنة، قد شكلوا منظومة إجرامية محكمة، يتولى كل عضو فيها القيام بمهام تمهد للعضو الآخر، إذ يتولى الأول جمع المعلومات عن ساكني المنازل المستهدفة، وضمنها عدد السكان ومواعيد مغادرتهم وعودتهم خاصة يومي الخميس والجمعة.

ويتولى العضو الثاني في العصابة تأمين وسيلة النقل الجاهزة للتحرك على مقربة من مسرح الجريمة، فيما يتولى الأخير مراقبة الحركة والوضع العام على مبعدة من المنزل المستهدف.

وأشارت المصادر إلى أن المسروقات التي يعمد الجناة إلى الاستيلاء عليها تمثلت في مبالغ مالية وحلي ومجوهرات قدرت مجموعها بأكثر من 100 ألف ريال، إضافة إلى بعض الأجهزة الإلكترونية والمقتنيات الثمينة الأخرى.




تابعونا على فيسبوك