كأس إفريقيا للأمم 2025 .. 6 ملاعب وطنية ستخضع لإصلاحات كبيرة

الصحراء المغربية
الخميس 25 ماي 2023 - 14:53

قررت الشركة الوطنية لإنشاء وتدبير المنشآت الرياضية "صونارجيس" الشروع في أشغال صيانة الملاعب الوطنية المرشحة لاحتضان نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2025، مباشرة بعد إسدال الستار على منافسات الموسم الرياضي الجاري.

وحسب مصدر "الصحراء المغربية" فإن هذا القرار جاء عقب اجتماع عقدته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مع إدارة صونارجيس، الثلاثاء، خصص لمناقشة برنامج إعادة تأهيل الملاعب الستة التي من المنتظر أن تحتضن مباريات "كان 2025".
وطلبت جامعة الكرة من الشركة إرجاء البدء في عمليات الإصلاحات بملاعب، فاس الكبير، وطنجة، وأكادير، ومولاي عبد الله بالرباط، ومراكش، ومحمد الخامس الخامس بالدار البيضاء، إلى غاية انتهاء منافسات البطولة الوطنية، تجنبا لإرباك برمجة المباريات، إذ بقيت 4 جولات، لم يحسم بعد في تاريخ إجرائها.
وباتت صونارجيس مطالبة بتأهيل الملاعب المذكورة، وإصلاح مرافقها، سواء تعلق الأمر بالأرضية، أو المدرجات، أو المنصات المخصصة للضيوف وممثلي وسائل الاعلام، فضلا عن مختلف القاعات الأخرى، الخاصة بالندوات واللقاءات التواصلية، أو بالحكام ومستودعات ملابس اللاعبين وغيرها، حتى تتطابق مع المعايير والشروط التي يفرضها دفتر تحملات الكونفدرالية الإفريقية في ملاعب الكان.
وتجتمع جامعة الكرة، اليوم الجمعة، مرة ثانية، بمسؤولي شركة صونارجيس من أجل الاطلاع على الدراسات التي قامت بها الشركة، للمصادقة عليها، قبل الشروع في تنفيذها، بتنسيق مع الشركاء المتدخلين في البنيات التحتية الرياضية، التي ستحتضن النهائيات، سيما أن بعض الملاعب تربطها عقود مع مؤسسات عمومية، كما هو الشأن بالنسبة لمجمع الأمير مولاي عبد الله بالرباط.
وكشف المصدر ذاته أن محيط مجمع مولاي عبد الله سيشهد أكبر ورش إصلاحات بالمقارنة مع بقية الملاعب المرشحة لاستقبال مباريات كأس إفريقيا، في مقدمتها إنشاء قنطرتين خاصتين بالسيارات، الأولى بالقرب من المحطة الطرقية، والثانية من الجهة الجنوبية للملعب، لتفادي الاكتظاظ، الذي يقع عادة بالطريق السيار الرابط بين الرباط والبيضاء خلال المباريات المهمة، فضلا عن توسيع الطاقة الاستيعابية لموقف السيارات، بغرض تفادي المشاكل، التي عرفها، خلال مونديال الأندية الاخير، الذي احتضنه المغرب، في فبراير الماضي، في الوقت الذي ستقتصر الإصلاحات في ملاعب طنجة وأكادير ومراكش وفاس والبيضاء، على الأرضية والمدرجات وبعض المرافق.
ومن المقرر أن تجتمع الشركة للمرة الثالثة مع جامعة الكرة، يوم الاثنين المقبل، بغرض الحسم في العقود المقرر إبرامها مع الشركات والمؤسسات التي ستتكلف بصيانة وإصلاح الملاعب الرياضية الستة، والمرافق التابعة لها.




تابعونا على فيسبوك