برلمان الاستقلال يعقد السبت المقبل دورة استثنائية للحسم في عرض أخنوش

الصحراء المغربية
الأربعاء 15 شتنبر 2021 - 11:47

قرر الاستقلال عقد دورة استثنائية للمجلس الوطني للحزب، يوم السبت المقبل (18 شتنبر الجاري)، للحسم في عرض رئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، الذي تقدم به خلال اللقاء الذي جمعه، أول أمس الاثنين، بالأمين العام للميزان، بمقر التجمع الوطني للأحرار بالرباط، ضمن مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة.

 وأعلن عن هذا الموعد في إخبار وجهه، أمس الثلاثاء، شيبة ماء العينين، رئيس المجلس الوطني للاستقلال، إلى أعضاء برلمان الحزب. وجاء في الإخبار "على إثر النتائج المشرفة التي حققها الحزب في الاستحقاقات الانتخابية التي أجريت ببلادنا يوم الأربعاء 08 شتنبر 2021، وتفعيلا لقرار اللجنة التنفيذية للاستقلال في اجتماعها المنعقد يوم الخميس 09/09/2021، يخبر شيبة ماء العينين أعضاء المجلس الوطني للحزب، بعقد دورة استثنائية للمجلس، طبقا لمقتضيات الفصل 81 من النظام الأساسي والمواد 117 و122 و134 و135 من النظام الداخلي للحزب". وتنعقد هذه المحطة التنظيمية المهمة، يضيف المصدر نفسه، "وفق جدول أعمال يتضمن نقطة فريدة هي (تقييم النتائج الانتخابية وآفاق التحالفات السياسية المستقبلية)، يوم السبت 18 شتنبر الجاري ابتداء من الساعة الثالثة (15:00) بعد الزوال عبر تقنية التناظر عن بعد نظرا لاستمرار حالة الطوارئ والحظر الصحي ببلادنا)". وكان الأمين العام للميزان، نزار بركة، أكد في تصريح للصحافة، عقب اللقاء برئيس الحكومة المعين، في إطار جولة أولى تمهيدية ضمن مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، أنه ستجري مناقشة العرض الذي تقدم به أخنوش، في إطار الهيئات التقريرية للحزب، وأساسا بمجلسه الوطني. وأضاف بركة أن هذا اللقاء شكل فرصة "لنقاش حقيقي مبني أولا على الروح الوطنية وكذلك على الإرادة القوية من أجل جعل هذه المحطة بالنسبة لبلادنا محطة للتجاوب مع انتظارات المواطنين والمواطنات وكذلك لاسترجاع ثقتهم، ومحطة لبناء المستقبل انطلاقا من النموذج التنموي الجديد". وأشار إلى أنه "ستكون هناك مشاورات مهمة مع رئيس الحكومة المعين حول البرنامج الحكومي المقبل من أجل إدراج العديد من الالتزامات" المتضمنة في البرامج الانتخابية للأحزاب التي ستشكل الأغلبية الحكومية. يشار إلى أن حزب الاستقلال، أحد أقطاب المعارضة خلال الولاية التشريعية المنتهية، قد حل في المرتبة الثالثة في انتخابات الثامن من شتنبر بعد التجمع الوطني للأحرار (102،) وحزب الأصالة والمعاصرة (86)، إثر حصوله على 81 مقعدا قرر الاستقلال عقد دورة استثنائية للمجلس الوطني للحزب، يوم السبت المقبل (18 شتنبر الجاري)، للحسم في عرض رئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، الذي تقدم به خلال اللقاء الذي جمعه، أول أمس الاثنين، بالأمين العام للميزان، بمقر التجمع الوطني للأحرار بالرباط، ضمن مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة. وأعلن عن هذا الموعد في إخبار وجهه، أمس الثلاثاء، شيبة ماء العينين، رئيس المجلس الوطني للاستقلال، إلى أعضاء برلمان الحزب. وجاء في الإخبار "على إثر النتائج المشرفة التي حققها الحزب في الاستحقاقات الانتخابية التي أجريت ببلادنا يوم الأربعاء 08 شتنبر 2021، وتفعيلا لقرار اللجنة التنفيذية للاستقلال في اجتماعها المنعقد يوم الخميس 09/09/2021، يخبر شيبة ماء العينين أعضاء المجلس الوطني للحزب، بعقد دورة استثنائية للمجلس، طبقا لمقتضيات الفصل 81 من النظام الأساسي والمواد 117 و122 و134 و135 من النظام الداخلي للحزب".

وتنعقد هذه المحطة التنظيمية المهمة، يضيف المصدر نفسه، "وفق جدول أعمال يتضمن نقطة فريدة هي (تقييم النتائج الانتخابية وآفاق التحالفات السياسية المستقبلية)، يوم السبت 18 شتنبر الجاري ابتداء من الساعة الثالثة (15:00) بعد الزوال عبر تقنية التناظر عن بعد نظرا لاستمرار حالة الطوارئ والحظر الصحي ببلادنا)". وكان الأمين العام للميزان، نزار بركة، أكد في تصريح للصحافة، عقب اللقاء برئيس الحكومة المعين، في إطار جولة أولى تمهيدية ضمن مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، أنه ستجري مناقشة العرض الذي تقدم به أخنوش، في إطار الهيئات التقريرية للحزب، وأساسا بمجلسه الوطني. وأضاف بركة أن هذا اللقاء شكل فرصة "لنقاش حقيقي مبني أولا على الروح الوطنية وكذلك على الإرادة القوية من أجل جعل هذه المحطة بالنسبة لبلادنا محطة للتجاوب مع انتظارات المواطنين والمواطنات وكذلك لاسترجاع ثقتهم، ومحطة لبناء المستقبل انطلاقا من النموذج التنموي الجديد". وأشار إلى أنه "ستكون هناك مشاورات مهمة مع رئيس الحكومة المعين حول البرنامج الحكومي المقبل من أجل إدراج العديد من الالتزامات" المتضمنة في البرامج الانتخابية للأحزاب التي ستشكل الأغلبية الحكومية. يشار إلى أن حزب الاستقلال، أحد أقطاب المعارضة خلال الولاية التشريعية المنتهية، قد حل في المرتبة الثالثة في انتخابات الثامن من شتنبر بعد التجمع الوطني للأحرار (102،) وحزب الأصالة والمعاصرة (86)، إثر حصوله على 81 مقعدا




تابعونا على فيسبوك