توزيع المساعدات الغذائية الخاصة برمضان 1442على الأسر المعوزة بإقليم شيشاوة

الصحراء المغربية
الخميس 22 أبريل 2021 - 14:02

انطلقت بعمالة شيشاوة عملية توزيع المساعدات الغذائية الخاصة برمضان 1442، على الأسر المعوزة بالإقليم، لدعم قيم التضامن والتكافل بين مختلف الشرائح الاجتماعية الرامية إلى تخفيف العبء عن الأسر الفقيرة.

وتندرج هذه المبادرة الإنسانية في إطار البرنامج الإنساني الذي تعده مؤسسة محمد الخامس للتضامن، الهادف إلى تقديم الدعم الغذائي للأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليه، والتضامن مع الفئات الاجتماعية في وضعية هشاشة، وترسيخ قيم التآزر.

وبلغ عدد المستفيدين من هذه العملية، أكثر من 12 ألف أسرة  موزعة على 34 جماعة ترابية حضرية وقروية، ضمنها 400 أسرة منحدرة من الوسط الحضري (جماعة شيشاوة)، و12 ألف و370 أسرة تنتمي إلى العالم القروي.

 وخلفت هذه العملية، التي تدخل في إطار تقوية التماسك الاجتماعي ومحاربة مختلف مظاهر الفقر والهشاشة والإقصاء،  ارتياحا عميقا في صفوف الفئات المستفيدة، خصوصا وأن مثل هده الالتفاتات التضامنية يكون لها الوقع الحسن في نفوس السكان.

ويتوزع هؤلاء المستفيدون المنحدرون من العالم القروي على عدة قيادات بالإقليم، تهم فروكة مجاط (900 أسرة)، وأسيف المال (900 أسرة) ، وامزوضة الزاوية النحلية (700 أسرة)، وادويران (400 أسرة)، ولمزوضية (900 أسرة)، وسيدي المختار (800 أسرة)، والسعيدات (900 أسرة)، وسيدي بوزيد (900 أسرة)، وأهديل (400 أسرة)، وتاولوكلت (900 أسرة)، واشمرارن (900 أسرة) ومتوكة (900 أسرة)، وسكساوة (900 أسرة)، ونفيفة (870 أسرة)، ودمسيرة (600 أسرة)، وعين تزتونت (500 أسرة).

وتتكون القفة الرمضانية للدعم الغذائي من سبع مواد غذائية، تتمثل في 10 كلغ من الدقيق، 5 لترات من الزيت النباتي، 4 كلغ من السكر، 1 كلغ من العدس، 1 كلغ من الشعرية، 850 غرام من مركز الطماطم و250 غرام من الشاي، مما سيساهم في التخفيف من عبء الاحتياجات الغذائية المتعلقة بشهر رمضان المبارك.

وتروم هذه العملية التضامنية المساهمة في التخفيف من عبء الاحتياجات الغذائية المرتبطة بشهر رمضان الفضيل، و الظروف الصحية الحالية، وكذا مساعدة الأسر المعوزة التي تأثرت جراء الأزمة الصحية على المستوى الاجتماعي والاقتصادي.




تابعونا على فيسبوك