عثمون سفير المغرب بوارسو: مجموعات اقتصادية بولونية وازنة تعتزم الاستثمار في الأقاليم الجنوبية

الصحراء المغربية
الإثنين 19 أبريل 2021 - 23:24

أكد عبد الرحيم عثمون، سفير المغرب بوارسو، أن عددا من المجموعات الاقتصادية الكبرى ببولونيا سادس قوة اقتصادية بأوروبا، قررت الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة، معبرة بذلك عن بالغ اهتمامها بتعزيز حضورها خاصة بجهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة واذي الذهب.

 معلنا أن مجموعة من رؤساء المقاولات الكبرى من هذا البلد تعتزم زيارة الأقاليم الجنوبية من 16 إلى 21 ماي المقبل في حال ما سمحت بذلك الأوضاع الصحية، وعقد لقاءات في سابقة من نوعها مع مدراء المراكز الجهوية للاستثمار والمقاولين بجنوب المملكة.

 

وأورد عثمون في تصريح لـ "الصحراء المغربية" أن لقاء عبر تقنية التناظر المرئي جمع بين مديري المركزين الجهويين للداخلة والعيون وفاعلين اقتصاديين بولونيين، كان مناسبة لاستعراض إمكانات وفرص الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة التي ستتحول في أقرب الآجال إلى منصة استراتيجية اقتصاديا تربط المغرب وبلدان إفريقيا جنوب الصحراء وجهات أخرى من العالم.

واضاف سفير المغرب بوارسو أن حجم المبادلات النجارية بين المغرب وبولونيا بلغ مليار دولار أمريكي خلال 2020، وأن المغرب يصدر ما قيمته 600 مليون دولار، في حين قدر قيمة صادرات هذا البلد نحو المغرب بـ حوالي 300 أو 400 مليون دولار.

وأشار الديبلوماسي المغربي أن ما يميز هذه الزيارة المرتقبة لوفد رجال الأعمال البولونيين، كونها تعتبر الأولى من نوعها، حيث ستجمع مباشرة بين هؤلاء والمسؤولين عن تدبير الشأن الاقتصادي بالأقاليم الجنوبية، وهو ما يكشف عن النجاح الذي حققته الجهوية المتقدمة واللامركزية بالمغرب.

وعقب تذكيره بالمراحل التي سبقت هذه الخطوة، أوضح عثمون أنه عقد لقاءات متعددة مع كبار مسؤولي المقاولات التي ستزور المغرب في غضون ما ي المقبل، كللت بالتوقيع على مذكرات تفاهم من أجل الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة، وتابع مفيدا أن هذه الشركات التي ستستقر في المغرب ستكون قاطرة لجذب مجموعات اقتصادية أخرى أوروبية.




تابعونا على فيسبوك