محطة ثانية لتحلية مياه البحر سترى النور بمدينة العيون في الأسدس الثاني لسنة 2021

الصحراء المغربية
الأربعاء 24 فبراير 2021 - 23:14

تروم المحطة الثانية لتحلية مياه البحر التي سترى النور بمدينة العيون في الأسدس الثاني لسنة 2021، تعزيز التزويد بالماء الشروب وضمان ولوج الساكنة إلى هذه المادة الحيوية.

واطلع المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبد الرحيم الحافظي، بحضور والي جهة العيون الساقية الحمراء، عامل إقليم العيون، عبد السلام بكرات، على تقدم أشغال الشطر الأول لمشروع تقوية تزويد مدينة العيون بواسطة محطة جديدة لتحلية مياه البحر بصبيب إضافي يصل إلى 26 ألف متر مكعب في اليوم، والذي سيمكن عند الشروع في استغلاله، من الرفع من القدرة الإنتاجية لمحطات تحلية مياه البحر إلى 52 ألف متر مكعب في اليوم.

ويتوخى هذا المشروع إضافة إلى المحطة، تقوية إنتاج الماء الخام وإنجاز 3 خزانات بسعة إجمالية تصل إلى 5500 متر مكعب ومحطات للضخ ووضع نظام للتحكم عن بعد.

كما قام الوفد بتفقد ورش بناء خزان ماء البحر الذي سيتم تزويده انطلاقا من المأخذ المباشر لمياه البحر المبرمج في إطار الشطر الثاني للمشروع المزمع إنجازه سنة 2023.

وسيمكن هذا المشروع، الذي كلف 670 مليون درهم (370 مليون للشطر الأول و300 مليون درهم للشطر الثاني)، والذي بلغت نسبة تقدم الأشغال بالشطر الأول منه إلى 75 بالمئة، من تغطية الحاجيات من الماء الشروب لساكنة مدينة العيون والمراكز المجاورة لها التي تبلغ 237 ألف نسمة إلى غاية 2040.

وتندرج هذه المشاريع في إطار برنامج المكتب الاستراتيجي الذي يهدف إلى تقوية التزويد بالماء الشروب بجميع ربوع المملكة، وأيضا مخطط عمله الذي يروم تأمين استمرارية التزويد بالكهرباء والماء الشروب، وخدمة التطهير السائل في هذه الظرفية الاستثنائية لحالة الطوارئ الصحية لمواجهة وباء كورونا.




تابعونا على فيسبوك