"الصحراء المغربية" تكشف عن تفاصيل مشروع مدينة المهن والكفاءات بجهة مراكش آسفي

الصحراء المغربية
السبت 14 نونبر 2020 - 12:29

تم، اختيار المدينة الجديدة لتامنصورت، لإحداث مشروع مدينة المهن والكفاءات الخاصة بجهة مراكش آسفي، كما تنص على ذلك خارطة الطريق الجديدة لتطوير التكوين المهني التي تم عرضها على أنظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس خلال شهر أبريل 2019.

 ويندرج مشروع هذه المدينة في إطار برنامج إنشاء 12 مدينة للمهن والكفاءات في أفق 2023-2024، ويروم تأهيل قطاع التكوين المهني وإعادة هيكلة شعبه، تماشيا مع متطلبات سوق الشغل، وكذا تحديث وتطوير الطرائق البيداغوجية وتحسين قابلية تشغيل الشباب عبر مجموعة من البرامج والتكوينات التأهيلية قصيرة المدى.

وخلال اجتماع خصص لعرض خريطة التكوين المهني بمدينة المهن والكفاءات بالجهة، ترأسه، الأربعاء الماضي، كريم قسي لحلو والي جهة مراكش آسفي بمقر الولاية، بحضور لبنى طريشة المديرة العامة للمكتب الوطني للتكوين المهني وإنعاش الشغل وممثلين عن المصالح الخارجية والهيئات المهنية المختصة بالجهة، تطرق المشاركون إلى بلورة المعالم المستقبلية لتنزيل هذا المشروع والارتقاء بصورة التكوين المهني كرافعة للتنمية والتشغيل وتحقيق الإدماج الاجتماعي.

وستحتضن مدينة المهن والكفاءات بالجهة مجموعة واسعة من الشعب التكوينية ينتمي معظمها إلى شعب جديدة في مجالات اقتصادية واعدة، وتتوخى استقبال وتطوير جميع البرامج المخصصة للشباب العاملين في القطاع غير المهيكل، بهدف تعزيز مهاراتهم التقنية والعرضانية خاصة في اللغات، لتمكينهم من الاندماج في القطاع المهيكل في ظروف ملائمة.

وكشفت معطيات حصلت عليها "الصحراء المغربية" عن طريقة اشتغال هذه المدينة التي سيستفيد منها حوالي 3000 متدرب ومتدربة سنويا، حيث ستضم قطاعات وتكوينات مختلفة تستجيب لخصوصيات وإمكانات الجهة، والتي تهم المهن المرتبطة بمجالات الأنشطة الداعمة للمنظومة البيئية الاقتصادية التي سيتم إنشاؤها، وكذا مهن المستقبل في المجال الرقمي وترحيل الخدمات، والذي يعتبر مجالا واعدا وقطاعا رئيسيا لخلق فرص الشغل.

وسيتم تجهيز هذه المدينة ببنيات خاصة مثل وحدات الإنتاج البيداغوجية ومراكز المحاكاة، والفضاءات التكنولوجية، من أجل توفير الفضاء المهني التقني والتكنولوجي الضروري لاكتساب المهارات والكفايات اللازمة للممارسة الفعلية للمهن.

وتشمل التكوينات التي سيجري إحداتها بمدينة التكوين والكفاءات بتامنصورت توفير شعب التكوين في مجالات الفلاحة والصناعة الفلاحية والصناعة وهي قطاعات رئيسية بالجهة، بالإضافة إلى إحداث تكوينات الخاصة بقطاع الفندقة والسياحة الذي يعتبر هو الآخر قطاعا أساسيا ومحوريا بالنسبة للجهة، فضلا عن إحداث شعب متعلقة بقطاع الصناعة التقليدية تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية.

كما ستحتضن مدينة المهن والكفاءات تكوينات تتعلق بمجال الصحة مراعاة لحاجة المتدربين إلى الاستفادة عن قرب من "حوض التداريب السريرية"، مما سيمكن من تعزيز الموارد البشرية للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

وكلف انجاز 12 مدينة للمهن والكفاءات على مستوى مختلف جهات المملكة في أفق 2023-2024، مبلغا استثماريا بقيمة 3,6 ملايير درهم، وستشكل منصات متعددة الأقطاب والتخصصات للتكوين المهني، ستستقبل كل سنة 34 ألف متدرب.

ويدشن برنامج إنشاء 12 مدينة للمهن والكفاءات بمختلف جهات المملكة، جيلا جديدا من مؤسسات التكوين المهني، يمكن من تعزيز قابلية تشغيل الشباب، ويرفع من تنافسية المقاولات، ويحفز خلق القيمة على المستوى المحلي، وتشكيل نماذج حقيقية وناجعة لتطوير البنيات الموجودة حاليا، والتي سيتم تأهيلها وترشيدها في إطار شمولي يرتكز على إعادة النظر في التكوينات التي تقدمها.




تابعونا على فيسبوك