عبد السلام أحيزون: المجموعة تمكنت من تحسين أدائها وتحقيق نتائج متزايدة

"اتصالات المغرب" تسجل نموا فاق توقعاتها

الصحراء المغربية
الإثنين 17 فبراير 2020 - 13:36

أكدت اتصالات المغرب أن عائداتها سجلت السنة المنصرمة نموا بنسبة 0,9 في المائة، بفضل الطفرة في بيانات المحمول في المغرب والفروع، وأضافت في بيان صحفي هم النتائج المحققة برسم 2019 أن الربحية تحسنت مع هامش الأرباح قبل الفوائد والضرائب بنسبة 51,8 في المائة، بزيادة قدرها 1,2 نقطة على أساس قابل للمقارنة، بفضل التحسين المستمر للتكاليف.

وعبر عبد السلام أحيزون، رئيس مجلس الإدارة الجماعية لاتصالات المغرب، عن ارتياحه للنتائج المالية والتقنية التي حققتها مجموعة اتصالات المغرب التاريخي حتى 31 دجنبر من سنة 2019، بشكل فاق كل التوقعات، سواء تعلق الأمر بأنشطة المجموعة في المغرب أو على صعيد باقي فروعها الإفريقية.

وقال عبد السلام أحيزون "خارج تأثير غرامة الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، تمكنت مجموعة اتصالات المغرب من تحسين أدائها وتحقيق نتائج متزايدة، تفوق الأهداف السنوية التي تسطرها. وتؤكد بذلك أهمية استراتيجيتها المبنية على شبكات أكثر فاعلية وخدمات تتكيف مع انتظارات السوق المحلية، كما هو الحال في الفروع، لتحسين تجربة زبنائها والفعالية التشغيلية لمنظومتها 2020 ستواصل اتصالات المغرب جهودها الاستثمارية وتسريع عملية الرقمنة خلال 2020 لتحسين تجربة ربنائها والفعالية التشغيلية لمنظومتها".

وذكرت المجموعة أن قاعدة زبنائها ارتفعت بنسبة 11,1 في المائة في 2019 حيث وصلت إلى 67,5 مليون زبون، تماشيا مع نمو عدد زبناء المحمول والثابت في المغرب (5,2 + في المائة و3,5 + في المائة على التوالي) وكذلك توسيع نطاق المجموعة مع ضم Tigo Tchad  منذ فاتح يوليوز 2019.

وخلال سنة 2019 حققت مجموعة اتصالات المغرب رقم معاملات بقيمة 36517 مليون درهم بزيادة 1,3 في المائة (0,9 في المائة على أساس قابل للمقارنة) يعكس هذا الأداء النمو المستمر للأنشطة في المغرب ومرونة الأنشطة الدولية في مواجهة الضغوط التنافسية والتنظيمية المتزايدة.

وبلغت الاستثمارات 6788 مليون درهم بزيادة 2,2 في المائة على أساس سنوي وتمثل 14,7 في المائة من رقم المعاملات (باستثناء الترددات والتراخيص). يظل هذا المستوى من الاستثمار متماشيا مع الأهداف المسطرة لهذه السنة.

وتقترح المجموعة توزيع 4,9 ملايير درهم، أي 5,54 دراهم للسهم، ما يمثل عائدا بنسبة 3,8 في المائة.

 

 




تابعونا على فيسبوك