شغيلة التعليم تطالب بالاعتذار من قناة بعد "المس بكرامة المعلم"

الصحراء المغربية
الأربعاء 08 يناير 2020 - 16:44

طالب عدد من رجال ونساء التعليم قناة تلفزية وطنية، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بتقديم الاعتذار على خلفية عرضها برنامجا فكاهيا "مس بكرامة الشغيلة".

ودعا عدد من العاملين في القطاع، حسب تدوينة نشرت أيضا عبر تقنيات الواتساب، إلى تدخل الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري "الهاكا" لمراقبة المحتوى الإعلامي لما يعرض من برامج على المواطنين.

وجاء في التدوينة أن أحد المشاركين في برنامج فكاهي تبثه قناة مغربية كل يوم سبت قدم موضوعا حول رجل التعليم فوصف الأخير بأوصاف قدحية تمس بكرامة هذه الشغيلة.

وعبرت الشغيلة في هذه التدوينة عن استيائها من عرض قناة وطنية موضوعا حول المعلم بالصيغة التي قدمها المشارك في البرنامج الفكاهي، لافتة الانتباه بتوضيح جاء في أنه بعد "تعرضنا لكل أشكال التعنيف، اليوم يُستهزأ بنا ويتم استغلالنا كمادة إعلامية كوميدية من أجل إضحاك العامة، ضمنهم تلامذتنا، ونحن نؤدي أشرف أمانة ومهمة على وجه البسيطة".

و"من أجل كل هذا ندعو جميع الأسرة التعليمية إلى الالتفاف حول حقوقنا المشروعة والمتمثلة بالأساس في حماية وصون كرامتنا حتى لا تتطور الأمور إلى الأسوء" تقول التدوينة التي دعت فيها الشغيلة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري "الهاكا" إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من التجاوزات الماسة بكرامة هذه الفئة من المواطنين.




تابعونا على فيسبوك