اتصالات المغـرب تطلق "تحـدي المقاولات الناشئة" تحفيزا للمواهب في المجال الرقمي

الصحراء المغربية
الإثنين 16 دجنبر 2019 - 10:06

أطلقت مجموعة اتصالات المغرب، الفاعل الرائد في التحول الرقمي في المغرب وإفريقيا، برنامجها من أجل تعزيز رافعات الابتكار المخصص للشركات الناشئة الحاملة لمبادرات ومشاريع الابتكار التكنولوجي.

يهدف برنامج "تحدي المقاولات الناشئة" المتميز بهندسته إلى ظهور مواهب قادرة على مواجهة تحديات الرقمنة في مجالات استراتيجية مختلفة مثل، الصحة، والتعليم، والفلاحة، وشركات التكنولوجيا المالية "فينتيك"، والمدينة الذكية، ومجالات أخرى ذات أهمية مماثلة.

ستستفيد الشركات الناشئة ذات الإمكانات التنموية البارزة من خبرة وتمويل وشبكة الشركاء الوطنيين والدوليين للمجموعة، من أجل تنفيذ مشاريعها الابتكارية في ظروف مثالية، لتصبح بذلك أداة فاعلة ومتفاعلة في ترسيخ وإشعاع حضور المغرب وإفريقيا في العصر الرقمي.

ستستفيد مجموعة منتقاة من 10 شركات ناشئة من دعم مشخص وعلى المقاس على مستوى المهارات والخبرة، وسيتم اختيار 3 منها للتتويج وفق أدائها ونتائجها. وأعلنت اتصالات المغرب أن على الراغبين في المشاركة في هذا البرنامج، إيداع ترشيحاتهم على الموقع الإلكتروني www.startupchallenge.iam.ma .

وتأتي هذه المبادرة، حسب مجموعة اتصالات المغرب، لتحفيز ودعم ريادة الأعمال وأحلام الشباب الشغوفين بالابتكار. وبهذه المناسبة، أوضح عبد السلام أحيزون، رئيس المجلس المديري لـ"اتصالات المغرب" قائلا "إن التحديات التي يواجهها زبناؤنا كل يوم تزيد من تركيزنا على الابتكار والاستباقية التكنولوجية. ومن أجل مواكبتهم من المهم بالنسبة لنا أن نظل في إنصات دائم لحاجياتهم، والتكيف مع التطورات وخلق أوجه التآزر مع حاملي المشاريع المبتكرة".

وأضاف أحيزون "في هذا الإطار، أطلقت اتصالات المغرب، المجموعة الرائدة في قطاع الاتصالات في إفريقيا، برنامجStartup Challenge ، وهو برنامج يساهم في تطوير المقاولات الناشئة وظهور مواهب قادرة على مواجهة تحديات الرقمنة".

وأردف قائلا "ما زلت مقتنعا بأن هذه المبادرة ستوفر العديد من الفرص لحاملي المشاريع وأرضية لمجموعة من اللقاءات والتبادلات البناءة، مما يجعل من الممكن تقديم مساهماتنا وخبرتنا لبلورة حلول مبتكرة تعزز ترسيخ حضور المغرب وإفريقيا في العصر الرقمي".

ويعتبر "تحدي المقاولات الناشئة" برنامجا لمواكبة المقاولات الناشئة وحاملي المشاريع، يرنو إلى خلق مناخ التنافس في مجالات الابتكار التكنولوجي، وبلورة الأفكار والمشاريع الموضوع على محك الاختبار في صيغة منتوجات "جاهزة للسوق" (ريدي تو ماركت). وستحظى الثلاث مقاولات الفائزة من بين العشرة، التي سيتم انتقاؤها بجائزة تمويلية يبلغ مجموعها 250000 درهم، حيث ستظفر المقاولة التي ستتربع على رأس الترتيب بمبلغ 120000 درهم، وستحصل الثانية على 80000 درهم، في حين سيتم منح مبلغ 50000 درهم للمقاولة التي ستصنف في الرتبة الثالثة.

وتتضمن لائحة التحفيزات، التي ستستفيد منها المقاولات الناشئة العشرة المنتقاة، مبلغ 700000 درهم إضافي على شكل دعم، و50000 درهم كقروض شرف مع صندوق "إينوف أنفست"، حسب شروط وترتيبات المشاركة في البرامج، هذا إلى جانب الولوج إلى دائرة الاستفادة من مهارات المكونين وخبراء الصناعة الرقمية، من خلال منظومة اتصالات المغرب وبعدها الدولي، وأيضا، مجموعة من الفرص على الصعيد الدولي، ستكون متاحة بفضل برامج "دي أفريكان إنفست أند ذو نيكست سوسايتي".

وتعتزم اتصالات المغرب، فضلا عن التدابير التحفيزية المشار إليها، وضع المقاولات الناشئة المتوجة على رادارات شركائها وزبنائها ومنظومة ريادة الأعمال المغربية. وبخصوص أجندة هذا الحدث، يشار إلى أن تاريخ تقديم طلبات الترشيح حدد من 8 دجنبر 2019 إلى غاية 26 يناير 2020، وعقب ذلك، سيتم تقييم الترشيحات من 12 دجنبر 2019 إلى 26 يناير 2020، وستقدم المشاريع أمام لجنة التحكيم من 27 يناير إلى غاية 9 فبراير 2020، وسيعلن عن المقاولات الناشئة العشرة المنتقاة يوم 10 فبراير 2020، وسيلي ذلك برنامج التسريع من 11 فبراير إلى 15 مارس 2020، في حين سيتم تقديم المشاريع الفائزة لشركاء وزبناء مجموعة اتصالات المغرب يوم 24 مارس 2000. 




تابعونا على فيسبوك