تبادل الخبرات بين المغرب وتونس بقطاع التأمينات

الصحراء المغربية
الخميس 10 أكتوبر 2019 - 11:13

أعلنت هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي، والجامعة المغربية لمقاولات التأمين وإعادة التأمين، عن استقبالها أول أمس الأربعاء وأمس الخميس، وفدا تونسيا مهما يضم مختلف الفاعلين في قطاع التأمين بالبلد.

وبحسب ما أفادت به الهيئة فإن الوفد التونسي، الذي ترأسه كل من حافظ الغربي، رئيس الهيأة العامة للتأمين بتونس، والحبيب بن حسين، رئيس الجامعة التونسية لشركات التأمين، ضم رؤساء والمديرين العامين لعدد من شركات التأمين التونسية.وتعد هذه الزيارة مناسبة لاستعراض الخبرة المغربية حول مختلف القضايا ذات الصلة بقطاع التأمين، من قبيل الملاءة المالية القائمة على الأخطار، وتحديد تعريفة تأمين السيارات، وأيضا تطوير تأمين الحياة.ومكن هذا اللقاء، عالي المستوى، من تدارس المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وتحديد إمكانيات التعاون القابلة للتفعيل، بين الهيئتين، المغربية والتونسية، وجامعتي شركات التأمين بالبلدين.وفي الختام، تجدر الإشارة، إلى أن هذه الزيارة، تندرج في إطار مسلسل التعاون الذي تسعى هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي إلى التأسيس له، مع نظرائها، أساسا هيئات الدول الإفريقية. ذلك أنه سبق، في هذا السياق، التوقيع على اتفاقية شراكة وتبادل للمعلومات والخبرات بين هيئة مراقبة التأمينات والهيئة العامة للتأمين في فبراير 2016.يشار إلى أن الهيئة العامة للتأمين هي الهيئة الوصية على قطاع التأمينات والمكلفة بمراقبته، فهي تحرص على حماية حقوق المؤمن لهم والمستفيدين من عقود التأمين من جهة، وضمان قوة القاعدة المالية لشركات التأمين وإعادة التأمين، من جهة أخرى.أما الجامعة التونسية لشركات التأمين هي الجمعية المكلفة بتمثيل شركات التأمين وإعادة التأمين لدى السلطات العمومية، وكذا دراسة القضايا المتعلقة بالقطاع بغية العمل على تطوير القطاع والترويج له.




تابعونا على فيسبوك