جمعية نسائية تربط الثقافة الذكورية بالحيلولة دون تحقيق مجتمع خال من العنف

الصحراء المغربية
الخميس 18 أكتوبر 2018 - 15:04

قالت نجاة الرازي، عن الجمعية المغربية للدفاع عن حقوق النساء، خلال ندوة نظمت، اليوم الخميس، في كلية الآداب بالمحمدية، إن الثقافة الرجولية تحول دون تحقيق مجتمع خال من العنف.

وربطت الرازي في توضيح لـ"الصحراء المغربية" الثقافة الذكورية والرجولية باستمرار ظاهرة العنف الممارس ضد النساء، وبانعكاسها على تحقيق المساواة بين النساء والرجال.

وأوضحت الرازي، في الندوة، التي نظمت بتنسيق مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة أن "الرجولة والعنف المبني على النوع" موضوع راهني له أهمية اجتماعية واقتصادية ليس داخل المجتمع المغربي وحسب، وإنما في مجتمعات جميع الدول.

وأضافت الرازي أن موضوع الرجولة والعنف المبني على النوع يعود داخل رحاب الكلية إلى ضرورة تحسيس الناشئة بالثقافة المبنية حول الرجولة والذكورية داخل المجتمع المغربي، وتوعية الشباب، خاصة الطلبة الباحثين في علم الاجتماع بأهمية تعميق الدراسات والبحث حول الموضوع لعلاقته باستمرار العنف الممارس ضد النساء




تابعونا على فيسبوك