الجائزة الإفريقية للخدمات العمومية في نسختها الثالثة

فئة الخدمات الإلكترونية تمنح لفائدة الوكالة الحضرية لتازة تاونات

الصحراء المغربية
الجمعة 06 يوليوز 2018 - 12:51

في إطار تثمين الجهود الناجحة في مجال الادارة الإلكترونية وتشجيعا للإدارات على تطوير الخدمات الإلكترونية للمواطنين، ترأس محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، الثلاثاء الماضي، حفل تقديم الجائزة الإفريقية للتميز للخدمات العمومية فئة الخدمات الإلكترونية لفائدة الوكالة الحضرية لتازة تاونات.

وتعتبر هذه الجائزة، جزء من استراتيجية الحكومة لتحديث الإدارة وتحسين أدائها. فهي واحدة من أدوات تشجيع وتحفيز الإدارات لتزويد المستخدمين بخدمة عمومية أفضل من خلال استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وترسيخ مفهوم البيئة الإلكترونية في خدمة المجتمع.

فازت بجائزة الخدمة العامة الإفريقية في فئة "الإدارة الإلكترونية". الخدمة عبر الإنترنت " التي ينظمها المركز الإفريقي للتدريب، والبحوث الإدارية للتنمية "كافراد" لعام 2018، الوكالة الحضرية لتازة تاونات، وقد حضر لتلقي الجائزة، محمد تيتا مدير الوكالة.

 وقد شاركت الوكالة الحضرية في هذا الملتقى بنظام "E-Instruction" المتعلق بدراسة طلبات الترخيص في مجال التعمير عبر الإنترنت.

تعتبر الجائزة الإفريقية للخدمات العمومية حدثا هاما للتميز في مجال المرفق العام، وتهدف إلى تكريم إنجازات وإبداعات ومساهمات مؤسسات المرفق العام التي تعمل على إرساء دعائم إدارة عمومية أكثر فعالية ونجاعة بالبلدان الإفريقية.

أعطيت الانطلاقة لهذه الجائزة على هامش الدورة الثالثة والخمسون (53) للمجلس الإداري للمركز الإفريقي للتدريب والبحث الإداري للإنماء (كافراد)، والمنتدى الحادي عشر لتحديث المرافق العمومية ومؤسسات الدولة، المنعقدان بمراكش سنة 2015.  

يتمثل الهدف الرئيسي من هذه الجائزة في تتويج ومكافأة المؤسسات العمومية بإفريقيا تقديرا على إبداعها ومساهماتها في بناء إدارة عمومية أكثر فعالية ونجاعة قادرة على تلبية طلبات المرتفقين. كما تهدف هذه المنافسة السنوية، إلى إبراز الدور الذي يلعبه المرفق العام وتجسيد رؤيته وطابعه المهني والاحترافي.

علاوة على ذلك، تسعى الجائزة إلى استكشاف الابتكارات في مجال الحكامة، وتحفيز الموظفين بشكل يفضي إلى دعم التجديد وتحسين صورة المرفق العام وتعزيز ثقة المواطنين بالإدارة، وتبادل المبادرات الناجحة قصد إثارة ردود الفعل داخل وخارج البلاد.  

تمنح الجائزة لكل مؤسسة حققت إنجازا في إحدى الفئات الثلاثة التالية: الإدارة الإلكترونية: "التطبيقات الذكية" و"الخدمات الإلكترونية"، الابتكار وتحسين جودة الخدمات العمومية، تعزيز مقاربة النوع في مجال الوظيفة العمومية.

 تقدمت 9 دول وهي البروندي، الجزائر، الكوت ديفوار، غانا، مدغشقر، المغرب،النيجر، جمهورية الكونغو الديمقراطية، والسودان، ب 12 تجربة موزعة حسب الفئات كالتالي:

             

  • فئة الإدارة الإلكترونية: "الخدمات الإلكترونية": تقدمت 4 دول: المغرب، النيجر، الجزائر، السودان.

حاز المغرب على جائزة التميز: تجربة الوكالة الحضرية لمدينة تازة: "E-Instruction "

وحازت النيجر والجزائر والسودان على جائزة التقدير،

  • فئة الإدارة الإلكترونية: "التطبيقات الذكية": تقدمت دولة واحدة: المغرب، الذي حاز على جائزة التميز بتجربة وزارة التجهيز والنقل "Infractions Routières "
  • فئة الابتكار وتحسين جودة الخدمات العمومية: تقدمت خمسة دول: البروندي، جمهورية الكونغو الديمقراطية، الكوت ديفوار، مدغشقر، غانا.

حازت البروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية على جائزة التميز،

وحازت الكوت ديفوار ومدغشقر وغانا على جائزة التقدير.




تابعونا على فيسبوك