رالي عائشة للغزلان 2018: سارة بنعزوز وسارة العزاوي موشحتان بألوان شركة الأجيال القابضة

الصحراء المغربية
السبت 10 مارس 2018 - 11:16

بعد أسابيع من التحضيرات، يستعد الفريق المكون من سارة بنعزوز وسارة العزاوي للمشاركة في الدورة الثامنة والعشرين لرالي عائشة للغزلان. وتشكل هذه المناسبة فرصة سانحة لتكريم المرأة المغربية.

وأفادت شركة الأجيال القابضة في بلاغ توصلت "الصحراء المغربية" بنسخة منه، أنه بجرأة وإقدام، لم تتردد هاتان الشابتان في رفع تحدي هذه المغامرة الفريدة من نوعها. على الرغم من اشتغالهما في مجالين مختلفين. يقودهما شغفهما، صداقتهما وحماسهما اليوم لخوض تجربة فريدة في جنوب المغرب. على بعد أيام قليلة من إعطاء الانطلاقة لنسخة 2018 من رالي عائشة للغزلان، أبدت سارة بنعزوز وسارة العزاوي اللتان تشتغلان بشركة الأجيال القابضة عزمهما على استكشاف الكثبان الرملية للصحراء المغربية التي طالما رغبت تحديها، وبالتالي تحقيق حلم طفولتهما وجعل من هذا المنافسة لحظات لا تنسى من التشارك والتضامن. وعن هذه التجربة، تستحضر الغزالتان ذكريات الطفولة قائلتين: " نتقاسم الذكريات نفسها ونستحضر من خلالها اللقطات التي كان يبثها التلفاز دون أن تكون لنا حينها أدنى دراية بمفهوم السباق وكنا نحلم بالمشاركة يوما ما في هذا الرالي".

ستكون سارة العزاوي وسارة بنعزوز ضمن المتنافسات اللواتي يخضن غمار التباري في الدورة الثامنة والعشرين لرالي عائشة للغزلان يوم 16 مارس المقبل. وستعيش البطلتان لأول مرة تجربة العمل كفريق طيلة أسبوعين. وعلى الرغم من المشاركة الضعيفة للفرق المغربية من حيث الكم، سيحاول فريق “SAHRA’S“ (إسم مكون من الصحراء وإسم سارة)، رفع التحدي إلى جانب 7 فرق مغربية أخرى مشاركة في الرالي ( من أصل 160) والبصم على مشاركة متميزة في الطرق غير المعبدة للرالي.

وعلى متن مركبتهما رباعية الدفع  44X تويوتا هايلوكس، ينتظر سارة  بنعزوز  وسارة العزاوي من فريق 129 جهد كبير  وحماس قوي لإنهاء هذا السباق. كما أكدتا عن عزمهما لبلوغ خط النهاية في هذا الرالي الذي يقتصر على المشاركة النسوية. وفضلا عن تقاسم لحظات التشويق القصوى، تود المتنافستان تقاسم مجموعة من القيم » علاوة على الرهان والتحدي، لدينا قاسم مشترك آخر يوحدنا وهو تجاوز الذات. كما أن لكل واحدة منا مزاج مختلف عن الأخرى سنجعل منه رهانا آخر في عملنا كفريق، من خلال تحويل اختلافنا إلى قوة وتكامل«.

تعد كذلك هذه المشاركة مناسبة لهاتين الشابتين للنهوض بصورة المرأة المغربية. حيث ستسمح للسائقتين التجسيد الميداني لعمل الفريق الذي اشتغلتا عليه منذ عدة أشهر. بالفعل، يأتي حذر واحتياط سارة بنعزوز ليهدئ من إقدام وحماسة سارة العزاوي.

من خلال مشاركتها في هذا الرالي، ستجد سارة بنعزوز، الشغوفة بعلوم التواصل والتسويق، المسؤولة حاليا عن العلاقات العامة في شركة الأجيال القابضة، في هذه المنافسة ميدانا جديدا للتعبير عن مؤهلاتها. كما يمكنها الاعتماد على الحس الديكارتي لرفيقتها سارة العزاوي، المحللة المالية في نفس المجموعة. حيث تتقاسم السائقتان مع مؤسستهما نفس قيم الالتزام والتضامن واحترام البيئة، وهي القيم ذاتها التي يتبناها هذا الرالي منذ الدورة الأولى في سنة 1990.

من خلال احتضانهما بشكل حصري من طرف شركة الأجيال القابضة، يمكن للفريق 129 المشكل لفريق “SAHRA’S“ الاعتماد على دعم جميع موظفي الشركة المجندين وراء السائقتين من أجل تحقيق مسار جيد في هذه المنافسة.سيتقاسم الفريق، طيلة منافسات الرالي، هذه المغامرة على صفحتهما في الفايسبوك « SAhRA’s – Rallye Aicha des Gazelles» .

HTTPS://WWW.FACEBOOK.COM/SAHRAS-RALLYE-AICHA-DES-GAZELLES-215685102328555/

 




تابعونا على فيسبوك