رئيس النيابة العامة يرسل توجيهاته للمحامين عبر النقباء ويقترح لجنة مركزية لحل اشكالات العدالة

الصحراء المغربية
الخميس 18 يناير 2018 - 16:10

اقترح محمد النباوي، رئيس النيابة العامة والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، تشكيل لجنة مركزية تتكون من نقباء المحامين وأعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية وقضاة النيابة العامة تهتم بالقضايا المركزية.

وقال عبد النباوي هذا الاقتراح بمناسبة الاجتماع التواصلي المنعقد صباح اليوم بالرباط وجمع بين مصطفى فارس الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية ومحمد أقديم رئيس جمعية هيئات المحامين بالمغرب، وأعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية والوكلاء العامون للملك بمحاكم المملكة ونقباء هيئات المحامين بالمغرب.
وستتكون هذه اللجنة المركزية، حسب عبد النباوي، على غرار اللجنة الثلاثية على صعيد الجهة المكونة من مسؤولين قضائين ومسؤولين بالنيابة العامة ونقابة المحامين على مستوى الجهات. 
وأبرز عبد النباوي أن يعهد إلى هذه اللجنة المركزية بعد تأسيسها النظر في الاشكالات التي تعترض مسار العدالة والتي تتطلب قرارا مركزيا كما تناقش وتراقب القضايا التي يجري معالجتها على صعيد الجهة من طرف اللجنة الثلاثية.
متحدثا عن كون القضاء والمحاماة يمثلان نبل المهن الإنسانية، التي تتمثل قيم الحق والحرية والعدالة،  قائلا "كلنا ادينا القسم، قسم الشرف للانتماء لمهنتي القضاء والمحاماة، ونحن مدعوون أكثر للتنسيق في إطار الرفع من مردودية ونجاعة قطاع العدالة".
واعتبر عبد النباوي في كلمته بهذه المناسبة، أن هذا الاقتراح نابع من كون المحامي شريك للقاضي في الدفاع عن القانون وارساء قواعد المساواة ولكونهما ملزمان بالتعاون والتنسيق لارساء قواعد هذه المرحلة الانتقالية من العدالة المغربية.
مؤكدا دعم النيابة العامة اللامشروط لكل الجهود التي ستقوم بها جمعية هيئات المحامين لتطوير مهنة المحاماة وتخليقها، وهي المهنة التي كرمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لنبلها وشرفها. 
وقال محمد أقديم رئيس جمعيات هيئات المحامين بالمغرب إن مبادرة هذا الاجتماع التواصلي بين المحامين والقضاة "تجعلنا نفتخر بعدالتنا وبقدرتنا ومسؤولينا القضائيين لرغبتهم في الرقي بالقضاء والمحاماة".
وأضاف النقيب أقديم في كلمته بالمناسبة مضيفا أنه "رغم بعض الشؤائب التي تشوب جسم المحاماة لخلل في ذواتنا أو عن جهل الا اننا نريد ان يبقى هذا التواصل بين أعلى هرم قضائي وجمعية هيئات المحامين ليكون عرفا وسابقة تمأسس لآلية دائمة في التواصل لإيجاذ حلول واقعية للخلافات وإذابة الجليد الذي يقع لفترات ممتدة"،  مؤكدا أن 14 نقيبا لهيئات المحامين كانت خلاصة اجتماع مسبق بينهم هي التفكير  أيضا في خلق لجنة مركزية من النقباء والمسؤولين القضائين سواء على مستوى الرئاسة أو النيابة العامة، لوضع خطة طريق للعمل المشترك بين القضاء والمحاماة.


رئيس النيابة العامة يرسل توجيهاته للمحامين عبر النقباء ويقترح لجنة مركزية لحل اشكالات العدالة




تابعونا على فيسبوك