تسريب تسجيل صوتي من محاكمة معتقلي الحسيمة يؤجج الخلاف بين المحامين والأمن

الصحراء المغربية
الثلاثاء 31 أكتوبر 2017 - 11:41
18

انطلقت، صباح اليوم الثلاثاء، محاكمة معتقلي الأحداث في الحسيمة "مجموعة أحمجيق ومن معه" أمام محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، على إيقاع الخلاف بين المحامين ورجال الأمن المرابطين أمام قاعة الجلسات رقم 7.

 وكما عاينت "الصحراء المغربية" فإنه في الوقت الذي هم فيه محمد حسي، نقيب هيئة المحامين بالدارالبيضاء، بالمرور من المدخل المؤدي إلى قاعة الجلسات رقم 7، التي تحتضن أطوار الملف، اعترض سبيله عدد من رجال الأمن الواقفين إلى جانب جهاز "السكانير" الموضوع أمام المدخل، مانعين إياه من الدخول لوجود تعليمات بعدم ادخال المحامين للأجهزة الالكترونية بما فيها الهواتف المحمولة.

 وفي الوقت الذي حاول النقيب توضيح أنه حضر للقاعة لتنبيه باقي المحامين في إطار المسائل التنظيمية، من أجل وضع هواتفهم المحمولة لدى مكتب نقابتهم، خاصة بعد أن جرى تسريب تسجيل صوتي من داخل القاعة لهتافات بعض المتهمين لأحد المواقع الالكترونية، في جلسة الأسبوع الماضي، ونسب ذلك للمحامين، لم يسمع منه رجال الأمن وحاولوا منعه من الدخول بالقوة، وهو ما اعترض عليه المحامون المرافقون له، وتعالت أصواتهم منددة بتصرفات رجال الأمن، ما استدعى تدخل الحسن مطار، الوكيل العام للملك.

وأنهى الوكيل العام للملك هذا الخلاف بتقديم الاعتذار من نقيب المحامين بالبيضاء، وتنبيه رجال الأمن لعدم تكرار ما وقع، مشيرا إلى أن الحرص على سير المحاكمة في أحسن الظروف هو مسؤولية الجميع، سواء محامين و نيابة عامة أو أمن.




تابعونا على فيسبوك