القادوري ينضم إلى الطاقم التقني لأهلي جدة

الصحراء المغربية
عز الدين مخلوفي
الأربعاء 09 غشت 2017 - 15:44
22

يستعد الدولي السابق بدر القادوري دخول عالم التدريب، من خلال توليه منصب مساعد مدرب نادي أهلي جدة الأوكراني، سيرجي ريبروف.

 

 

وكشفت المصادر ذاتها أن تعاقد إدارة النادي السعودي، مع القادوري لتولي المنصب، جاء بتوصية من المدرب، الذي يعرف اللاعب السابق للوداد البيضاوي، بحكم أنهما لاعبا جنبا إلى جنب، في فريق دينامو كييف، بين سنتي 2005 و2008، مضيفة أن هذا العامل إضافة إلى كون القادوري يتقن العربية والأوكرانية، من شأن ذلك أن يساعده على أن يكون صلة وصل بين المدرب ولاعبي أهلي جدة، إذ قال ريبروف، في تصريح صحفي، عقب توليه المسؤولية "سيأتي بدر القادوري الذي سيساعدني في الترجمة والتدريب، هو يعرف الروسية والعربية، والعمل في وجوده سوف يكون أكثر سهولة".

يذكر أن القادوري (المزداد في 31 يناير من العام 1981)، كانت بداية مسيرته الكروية مع الوداد البيضاوي عام 2000، وبعدها بعامين، ومباشرة بعد التتويج بكأس العرش (2002)، انضم إلى فريق دينامو كييف الأوكراني، بصفقة وصفت بـ"القياسية"، بحيث تجاوزت المليون الدولار، ليدافع عن قميص العاصمة الأوكرانية على امتداد 11 موسما توج خلالها

بالدوري الأوكراني أعوام:2003، 2004، 2007، و2009، وكأس أوكرانيا سنوات:2003، 2005، 2006، و2007، بل أكثر من ذلك اعتبرته الصحافة الأوكرانية من بين أحسن لاعبي الأجنحة في تاريخ الفريق الأول للعاصمة الأوكرانية.

وفي عام 2012، غادر الفريق الأوكراني، فحط الرحال بالدوري الاسكتلندي، بانضمامه إلى فريق سلتيك غلاسكو على سبيل الإعارة لموسم واحد، توج معه بلقب الدوري المحلي، كما أنه دافع عن قميص المنتخب المغربي في العديد من المناسبات، منذ أن اختاره المدرب بادو الزاكي عام 2002، وهو ما مكنه من أن يكون أحد صناع أفراح الجمهور المغربي عام 2004، عندما تمكن بمعية زملائه من الوصول إلى المباراة النهاية لكأس إفريقيا للأمم، التي خسرها أمام منتخب بلد مستضيف الدورة تونس بهدفين مقابل هدف واحد، بعد غياب بهذا المستوى، منذ التتويج باللقب الإفريقي زمن جيل أحمد فرس عام 1976 بإثيوبيا، والوصول إلى المربع الذهبي، وبالتالي احتلال المركز الثالث في نسخة 1980 بنيجيريا.

 




تابعونا على فيسبوك