الشركة البحرية FRS تمنح 200 ألف درهم للمسافر رقم 20 مليونا

الصحراء المغربية
الأحد 25 يونيو 2017 - 00:31
18

أعلنت الشركة البحرية "إف إر إس" عن منح 200 ألف درهم للمسافر رقم 20 مليونا.

وحسب ما أفادت به الشركة فإن الخبرة التي اكتسبتها على مدى أزيد من 17 سنة مكنتها من كسب ثقة حوالي 20 مليون مسافر يعبرون مضيق جبل طارق.

وبهذه المناسبة، تم إطلاق حملة "20 مليون قصة" منذ اليوم لتكريم المسافرين الذين سافروا مع FRS منذ سنة 2000، السنة التي باشرت فيها الشركة نشاطها البحري في مضيق جبل طارق.

ويقوم مفهوم هذه الحملة على سرد مختلف القصص التي مرت على متن سفنها. وهكذا تأمل "إف إر إس" تسليط الضوء على قصة كل مسافر. وصرح مارسيال بيكو، مدير التسويق قائلا "بكثير من الولع والحماسة". "كل شخص اختار شركتنا البحرية له قصة، حافز ودافع مختلف جعله يسافر. أنجزنا إذن هذه الحملة مع زبائن حقيقيين حكوا لنا عن قصصهم"، يضيف مارسيال بيكو.

شهور من التحضير كانت ضرورية لـ FRS بغية عرض الحملة عبر الشبكات الاجتماعية مع هاشتاغ #20MillionsdHistoires على متن عباراتها وقنوات تواصلية أخرى.

تلك قصص حقيقية حكاها المسافرون عبر سفن "إف إر إس"، المتحدرين من مناطق مختلفة من العالم كالمغرب وإسبانيا وأماكن أبعد من مضيق جبل طارق مثل الولايات المتحدة الأمريكية أو الصين.

 

يشار إلى أنه يمكن لأي شخص أن يكون في الواقع الراكب 20 مليونا للفوز بهذه الجائزة، والشرط الوحيد هو السفر مع "إف إر إس". "إننا لا نعرف بالضبط متى سوف يحدث ذلك، أو على أي خط من الخطوط التي نعمل فيها في المضيق، نعرف فقط أن ذلك سيحدث هذا الصيف" يقول مدير التسويق في  "إف إر إس".

وعلى جميع المسافرين المهتمين شراء تذاكرهم بواسطة الموقع الإلكتروني وشبابيك تذاكر" إف إر إس" وكذا وكالات الأسفار المعتمدة.

يذكر أن "إف إر إس" شركة للملاحة البحرية في نقل المسافرين والسيارات والسلع. مع أزيد من 75 سنة من الخبرة، تستغل الشركة الخطوط والخطوط السريعة بأوروبا وإفريقيا الشمالية والشرق الأوسط. كما تشتغل على محور جبل طارق منذ 2000. وتغطي الشركة الخط الرابط بين طنجة وطريفة، وسبتة والجزيرات، وطنجة المتوسط ومورتيل.




تابعونا على فيسبوك