تعميم الإجراءات الخاصة بتكييف اختبارات البكالوريا لتشمل ذوي الإعاقة الذهنية وحالات التوحد والصم

الصحراء المغربية
الجمعة 25 ماي 2018 - 13:05

قررت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بصفة استثنائية، تعميم الإجراءات الخاصة بتكييف الاختبارات لتشمل المترشحات والمترشحين الممدرسين من ذوي الإعاقة الذهنية وحالات التوحد والصم، الذين سيجتازون الامتحان الجهوي للسنة أولى بكالوريا والامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم دورة 2018 .

وذكر بلاغ للوزارة أن هذا الإجراء، الذي كان يشمل المترشحين المكفوفين، يأتي في إطار الجهود المبذولة لإرساء نظام التقويم والامتحانات بمنظومة التربية والتكوين الوطنية على قاعدة تكافؤ الفرص، وصونا لحق التلاميذ ذوي  الاحتياجات الخاصة في الإنصاف وفق ما تشير إليه الرؤية الاستراتيجية 2015 – 2030 . وأوضح البلاغ نفسه، الذي توصلت «الصحراء المغربية » بنسخة منه، أن المترشحين في وضعية إعاقة، المستفيدين من هذا الإجراء، سيجتازون اختبارات  خاصة تستند إلى الأطر المرجعية الخاصة بالمواد الدراسية المعنية بالامتحانين الجهوي والوطني للبكالوريا.
وأضاف «ستكون هذه الاختبارات مغلقة أو شبه مغلقة من صنف صحيح/خطأ، والاختيار من المتعدد، وأسئلة الوصل، وأسئلة الترتيب، والأسئلة ذات الإجابة  القصيرة، وملء الفراغات، وأسئلة الربط بين الفقرات وغيرها من أصناف الوضعيات الاختبارية المنتمية إلى هذا الصنف من الأسئلة، مع مطالبة المترشح بتعليل مقتضب لجوابه كلما اقتضت ذلك ضرورات تقويم ما هو منصوص عليه في الإطار المرجعي للاختبار .»
وبحسب البلاغ ذاته، يحتفظ هؤلاء المترشحون والمترشحات بحق الاستفادة من صيغ تكييف ظروف الإجراء محددة في المقرر الوزاري بشأن دفتر مساطر تنظيم امتحانات البكالوريا 2018 ، ومنها اصطحاب مرافق وفق شروط محددة،  وتمكينهم من تمديد فترة الاختبار بثلث المدة الزمنية المحددة لإجرائه، كما هو الشأن بالنسبة للمترشحين في وضعية إعاقة جسدية.




تابعونا على فيسبوك