بعد موسم مميز

إناث سريع وادي زم لكرة السلة يصعدن إلى القسم الممتاز

الصحراء المغربية
الخميس 17 ماي 2018 - 12:49

بني ملال: محمد رفيق

تمكن فريق سريع وادي زم لكرة السلة إناث من تحقيق الصعود إلى القسم الممتاز، بعد أن قضى ثلاثة مواسم بالقسم الأول، وهو الذي كان قريبا، الموسم الماضي، من تحقيق الصعود، لولا أنه تعثر في صراع السد الأخير، أمام الكوكب المراكشي. 

 وحسب جمال الدين لمحجر، مدرب فريق سريع وادي إناث، فالصعود جاء كتتويج لعمل شاق وجاد، وبفضل تضافر جهود كل مكونات الفريق الوادزمي، مضيفا أن فريقه يستحق الصعود، بفضل انضباط اللاعبات وتطبيقهن لكل التعليمات، كما أكد أنه رغم بعض المعيقات والإكراهات المادية واللوجستيكية، استطاع الفريق التغلب عليها، وبالتالي تحقيق الهدف المسطر.

وقال لمحجر إن فريقه كان يتدرب يوما واحدا في الأسبوع، في ظل استمرار إغلاق القاعة المغطاة بوادي زم، وعدم توفره على ملعب لإجراء التداريب، إلى جانب استقبال منافسيه خارج المدينة، بين محوري الدار البيضاء والرباط، إذ كان يجري مبارياته الرسمية خارج القواعد، مبرزا أن التضحيات والجهود التي بذلت من قبل كل مكونات الفريق لم تذهب سدى.

وفي ختام تصريحه، تمنى مدرب سريع وادي زم أن يفكر مسؤولو المدينة والجهة ككل في إعداد الظروف الملائمة للفريق الوحيد الذي سيمثل جهة بني ملال خنيفرة في القسم الممتاز، والحرص على تخصيص دعم مالي محترم له، ومساعدته على التعاقد مع لاعبات من مستوى رفيع، بهدف الظهور بمستوى جيد خلال الموسم الرياضي المقبل، إلى جانب العمل على توفير وسيلة نقل للاعبات، للتنقل في ظروف مريحة.

 من جانبه، قال عبد القادر صدقي، رئيس الفريق، إن الصعود تحقق بإمكانيات محدودة جدا، مؤكدا أن الفريق يستفيد من منحة المجلس البلدي للمدينة، مع غياب أي دعم من المجلس الإقليمي ومجلس جهة بني ملال خنيفرة، وأضاف "لا نتوفر على حافلة لنقل اللاعبات سواء للتدرب أو لإجراء المباريات الرسمية. أحيانا نستفيد من حافلة الخدمات الاجتماعية لبلدية وادي زم، وأحيانا أخرى نضطر إلى كراء وسائل نقل خاصة، علاوة عن غياب ملعب قار للتداريب وإجراء المباريات الرسمية".

واختتم الرئيس تصريحه بتهنئة الطاقم التقني للفريق، واللاعبات على مجهودهن الكبير، رغم الإمكانيات المحدودة، ملتمسا من المسؤولين إيجاد حل للقاعة المغطاة بالمدينة، في أفق تمكين الفريق من استقبال ضيوفه وإجراء تداريبه في ظروف جيدة.

يشار إلى أن فريق سريع وادي زم لكرة السلة إناث تأسس سنة 2008، ولعب خلال السنة الجارية إلى جانب كل من الوداد البيضاوي، والدفاع الحسني الجديدي، والمغرب الرياضي الرباطي، ببطولة القسم الأول، وأنهى الدور الأول دون هزيمة، وحقق العلامة الكاملة  في مبارتي الدور الثاني، ليتوج مساره الرائع بالصعود إلى القسم الممتاز، على بعد دورتين من إسدال الستار على الموسم، إذ فاز في مباراته الأولى على أولمبيك آسفي، وفي المباراة الثانية ضد شباب هوارة.




تابعونا على فيسبوك