أكد تعهد المملكة بتوفير إيرادات قياسية لـ"الفيفا"

لقجع يدعو الاتحادات الدولية للتصويت على الملف المغربي

الصحراء المغربية
الأربعاء 16 ماي 2018 - 15:14

مع اقتراب موعد الحسم في أمر محتضن مونديال 2026، وجه فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، رسائل إلى جميع الاتحادات الدولية، داعيا إياها إلى التصويت على الملف المغربي، لاستضافة الحدث العالمي، في ترشيحه الخامس.

وأبرز فوزي لقجع في رسائله، باللغتين الفرنسية والإنجليزية، نقاط قوة الملف المغربي، وكذا الجوانب الإيجابية، مؤكدا أن "الملف المغربي شامل، ويحترم البيئة والإنسان بالدرجة الأولى"، قائلا "التصويت للمغرب هو في حد ذاته تصويت لعالم منفتح ومتعدد الأطراف، ملتزم من أجل بناء مستقبل مشرق للأجيال المقبلة، هذا الرهان هو الذي دفعنا لمراسلتكم بكل تواضع لنطلعكم على التزامنا وعزمنا على استقبالكم".

وأبرز المصدر ذاته أن المغرب يتعهد بـ"توفير إيرادات قياسية للاتحاد الدولي "فيفا" ستصل إلى 5 ملايين دولار على الأقل (ضعف الأرباح في نسخة 2014 و2010 لكأس العالم)، لضمان تطوير كرة القدم في جميع بقاع العالم"، كما تعهد، أيضا، بتوفير جميع "الظروف المثالية للاعبين وللجماهير التي ستتوافد على المدن المستضيفة، والتي تعتبر من أهم الروافد التراثية والثقافية في المملكة"، مستعرضا، في السياق ذاته، الملاعب المرشحة لاستضافة كأس العالم 2026، 12 ملعبا، تتماشى مع معايير الاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، ومشيرا إلى أن الملف المغربي اعتمد على تقنية الملاعب المركبة، التي يمكن الرفع من طاقتها الاستيعابية، وتفكيكها مباشرة بعد نهاية المنافسات، لضمان نسخة استثنائية وبمعايير خاصة".

ويعول المغرب كثيرا على الدعم الذي يلقاه من عدد من الدول الإفريقية والعربية، في الوقت الذي يعول الملف الثلاثي الأمريكي على قوته الاقتصادية والمالية، وتطور بنيته الرياضية والسياحية.

ويحتاج المغرب لحصد 104 أصوات من أصل 207، في المرحلة النهائية من أجل احتضان كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه، بعد 4 محاولات، أعوام 1994 (أمريكا)، و1998 (فرنسا)، و2006 (ألمانيا)، و2010 (جنوب إفريقيا).




تابعونا على فيسبوك