الحدادي يصر على مجاورة الأسود

الصحراء المغربية
الأربعاء 11 أبريل 2018 - 16:03

كشفت المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي "كاس" أن اللاعب الإسباني صاحب الأصول المغربية منير الحدادي تقدم أمامها باستئناف ليتمكن من اللعب مع منتخب المغرب، خلال بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وجاء في بيان للجاهز التحكيمي "بدأنا إجراءات التحكيم في هذا الخصوص، وطالب الحدادي مع الاتحاد المغربي لكرة القدم من "كاس" التي تتخذ مدينة لوزان السويسرية مقرا لها، أن تصدر قرارها في منتصف ماي المقبل حتى يمكن تسجيل اللاعب ضمن قائمة المغرب المشاركة في المونديال".

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قد رفض طلب الحدادي والاتحاد المغربي للعبة في هذا الشأن، مدعيا أن لاعب نادي ألافيس الإسباني بدأ مسيرته الدولية مع المنتخب الإسباني الأول.

يشار إلى أن الحدادي (22 سنة)، الذي نشأ بين صفوف الناشئين في برشلونة ولعب مع منتخبات الشباب في إسبانيا، وبعد أن صعد إلى الفريق الأول لبرشلونة في 2014، خاض أول مباراة رسمية مع المنتخب الإسباني الأول أمام مقدونيا في الثامن من شتنبر من ذلك العام، ضمن منافسات التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أوروبا 2016، التي جرت بفرنسا.

وخلال هذه المواجهة، أشركه فيسنتي ديل بوسكي، مدرب المنتخب الإسباني وقتئذ، لمدة 13 دقيقة، ولكنه لم يعد منذ ذلك الحين إلى ارتداء قميص المنتخب الإسباني مرة أخرى وطبقا لقواعد الفيفا، لا يجوز لأي لاعب بدأ مسيرته الدولية مع أحد المنتخبات تمثيل منتخب بلد آخر.




تابعونا على فيسبوك