الدفاع الجديدي يوقف زحف الحسنية

الصحراء المغربية
الجمعة 29 دجنبر 2017 - 12:14

انتقد ميغيل غاموندي، مدرب فريق حسنية أكادير، أرضية ملعب العبدي بمدينة الجديدة، التي تأثرت بعد التساقطات المطرية الأخيرة، مؤكدا أنها أثر سلبا على أداء لاعبي فريقه، خلال المباراة التي جمعتهم بالدفاع الحسني الجديدي، معتبرا في الوقت ذاته أن الموعد كان شيقا، غير الملعب صعب المهمة على الفريقين.

وأضاف غاموندي، بعد نهاية المباراة، التي انتهت بفوز الفريق الدكالي بهدف دون رد، أن فريقه قدم إلى الجديدة من أجل تقديم عرض جيد، غير أن الحظ لم يكن بجانبه، بعدما عجزت العناصر السوسية عن تتويج الفرص السانحة إلى أهداف.

وأشاد غاموندي بمستوى الفريق الجديدي الذي قال إنه يلعب كرة حديثة ويصعب اختراع دفاعه، مشيرا إلى أن الهزيمة واردة في كرة القدم، وأن فريقه سيسعى إلى تعويضها في المباراة المقبلة.

من جهته، ذكر عبد الرحيم طاليب، مدرب الدفاع الحسني الجديدي، أن فريقه أعطى النموذج الأمثل، وأن نتيجة المباراة بمثابة رد على الذين شككوا في العمل الذي يقوم به، كما أثنى على لاعبيه وتفانيهم في الالتزام بالنهج التكتيكي الذي قدمه لهم لكسب ثلاث نقاط مهمة.

وأضاف طاليب "واجهنا فريقا عنيدا، برز بشكل كبير منذ بداية هذا الموسم"، مؤكدا أن لاعبي الدفاع الجديدي قدموا مستوى جيدا، وأنهم أبانوا عن تركيز كبير.

جدير بالذكر أن الهدف الوحيد خلال هذه المباراة، التي أدارها الحكم، جلال جيد، كان من توقيع المهاجم التنزاني سايمون مسوفا (الدقيقة 52).

وبهذا الفوز، رفع الدفاع الجديدي رصيده إلى 23 نقطة، وارتقى إلى المركز الثالث، فيما ظل حسنية أكادير في المرتبة الأولى برصيد 26 نقطة.

 




تابعونا على فيسبوك