شارون

ينازع الموت وحماس ترى العالم أفضل بدونه

الخميس 12 يناير 2006 - 17:36
آرييل شارون.

صرح وزير النقل الإسرائيلي مئير شتريت أمس ان رئيس الوزراء الإسرائيلي ارييل شارون"يصارع من أجل البقاء", واستخدم النائب روني بار اون رئيس الكتلة البرلمانية لحزب"كاديما" برئاسة شارون، هذه العبارة في وقت لاحق أمام صحافيين آخرين من دون إعطاء تفاصيل إضافية.

وأدلى الرجلان بتصريحاتهما بعد اجتماع قصير للحكومة الإسرائيلية تسلم خلالها نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود اولمرت رسميا مهامه كرئيس للوزراء بالوكالة.

ونقلت القناة العامة في التلفزيون الإسرائيلي عن مصادر طبية ان شارون في وضع صحي"حرج". وقال النائب في حزب كاديما حاييم رامون المنشق عن حزب العمال لإذاعة الجيش الإسرائيلي"على غرار كل شعب إسرائيل، أشعر بالقلق واصلي" وتعلق شارون بأهداب الحياة في حالة خطيرة بعد إصابته بنزيف في المخ من المرجح أن ينهي هيمنته على السياسة الإسرائيلية ويخلق فراغا في عملية السلام في الشرق الأوسط .

وقال جراحون انهم اوقفوا النزيف خلال عملية جراحية استغرق سبع ساعات
لكن خدمة زاكا للطوارئ قالت في تقرير لم يؤكده مصدر اخر ان حالة شارون 77 عاما كانت تتدهور, وأصيب شارون بنزيف في المخ في في خضم سعيه لإعادة انتخابه بوعد بانهاء الصراع مع الفلسطينيين.

ولم يحدد الجنرال السابق الذي تعلق الولايات المتحدة عليه امال السلام في الشرق الأوسط خليفة له لكن نائبه إيهود اولمرت عين قائما بأعمال رئيس الوزراء.

سباق مفتوح على الزعامة وقال محللون سياسيون ان الانتخابات العامة المقررة يوم 28 مارس التي كان من المتوقع على نطاق واسع أن يفوز فيها شارون الذي يرأس حزبا جديدا يمثل تيار الوسط ستصبح سباقا مفتوحا إذا مات شارون، أو أصبح غير قادر على العمل
وقال شلومو مور يوسف رئيس مستشفى هداسا بالقدس للصحافيين بعد الجراحة"أظهرت الاشعة المقطعية ان النزيف قد توقف". وأضاف"وضع في وحدة طوارئ الأعصاب تحت الملاحظة,جميع المؤشرات الحيوية تعمل بصورة مستقرة, رئيس الوزراء في حالة حرجة".

ونقل شارون الذي يعاني من السمنة الزائدة منذ فترة طويلة وأصيب بجلطة في 18 ديسمبر الماضي للمستشفى في وقت متأخر الاربعاء من مزرعته في جنوب إسرائيل بعد أن شكا من تعب . وكان شارون شخصية بارزة على مدى عقود في التطورات الجارية في الشرق الأوسط .

من الجانب الفلسطيني رأت حركة المقاومة الإسلامية حماس ان العالم سيكون"أفضل" بدون ارييل شارون, وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس لوكالة ان"ما يجري لشارون يمثل قدر الله في الطغاة والاشرار والمنطقة ستكون افضل من دون شارون والعالم على وشك ان يتخلص من احد ابرز قادة الشر في العالم"، محذرا من"أي تصعيد إسرائيلي في هذه الظروف خشية ان يحاول العدو اللجوء إلى التصعيد بهدف التغطية على ما يحدث لشارون والحفاظ على النفسية الإسرائيلية".

وحول تأثير الوضع الصحي لشارون على الانتخابات الفلسطينية، قال ان"هناك إرادة فلسطينية لانجاحها ويجب التعامل مع الظروف بما يضمن انجاح هذه الانتخابات".
واعلن مسؤول فلسطيني ان الرئيس محمود عباس اجرى اتصالا هاتفيا بمكتب شارون ليعبر له عن تمنياته بالشفاء.

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني احمد قريع بعث برسالة الى رئيس الوزراء بالوكالة إيهود اولمرت قال فيها انه يتابع"بقلق كبير" التطورات الصحية لشارون متمنيا له"الشفاء العاجل" .

و أشاد وزير الخارجية البريطاني جاك سترو أمس في بيروت برئيس الوزراء الإسرائيلي ارييل شارون، وقال"اننا نصلي لحصول معجزة"، بشأن وضعه الصحي.

وقال سترو الذي يزور لبنان بعد لقاء مع نظيره اللبناني فوزي صلوخ ان شارون"شخصية بارزة جدا ليس في إسرائيل فقط بل في المنطقة بأسرها".

وأضاف ان"عمله شارون في السنوات الاخيرة كرئيس لوزراء إسرائيل وجهوده الشجاعة لإيجاد حل بين إسرائيل والفلسطينيين، حقق له احتراما كبيرا عبر العالم".

واكد وزير الخارجية البريطاني ان"معاونيه يقولون انهم يصلون من اجل حصول معجزة لاستعادة ارييل شرون عافيته"، موضحا"نحن نأمل ونصلي من أجل هذه المعجزة" .

واوضح سترو ان"إسرائيل ديموقراطية قوية وبرأيي اي شخص يدير إسرائيل سيتمكن من المضي قدما في سياساته" .




تابعونا على فيسبوك