4993 تلميذا حصلوا على الباكالوريا في الجهة الشرقية خلال الدورة العادية

الأربعاء 28 يونيو 2006 - 14:29

بلغ عدد التلاميذ المتفوقين، في الدورة العادية لامتحانات شهادة الباكالوريا، للموسم الدراسي 2005 ـ 2006، بالنسبة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية 4993 تلميذا، 2507 من الذكور و2486 من الإناث بنسبة 34.93 في المائة من مجموع المترشحين الذي بلغ

وكان نصيب الناجحين من المترشحين الأحرار، الذين بلغ عددهم الاجمالي 3008 مترشحا، منهم 1970 ذكورا و1038 إناثا، 181 تلميذا منهم 55 إناثا، أي بنسبة 13.88 في المائة، مع الإشارة إلى أن نسبة الحضور عند هذه الفئة، بلغ قرابة 50 في المائة عند الإناث و40 في المائة عند الذكور من مجموع المترشحين.

وسجلت أعلى نسبة من النجاح، حسب نيابات أكاديمية الجهة الشرقية بنيابة الناظور، بـ 44.37 في المائة، إذ بلغ عدد الناجحين بها 1542 819 ذكورا و723 إناثا، من مجموع 3940 مترشحا 2343 ذكورا و1597 إناثا، متبوعة على التوالي بنيابات : بركان بـ 35.74 في المائة، جرادة بـ 33.38 في المائة، فكيك بـ 33.02 في المائة، تاوريرت 32.99 في المائة فوجدة التي سجل بها أدنى نسبة بـ 30.03 في المائة، إذ بلغ عدد الناجحين 1780 منهم 858 ذكورا و922 إناثا، من مجموع المترشحين الذين بلغ عدد هم الإجمالي 7208 مترشحا 3641 ذكورا و3567 إناثا.

ويبلغ عدد الذين سيجتازون الدورة الاستدراكية ما مجموعه 5884 مترشحا 3056 ذكورا و2819 إناثا، أي بنسبة 41.17 في المائة من العدد الإجمالي للمترشحين.
وقال محمد بنعياد مدير الأكاديمية الجهوية لقطاع التربية والتعليم، إن 1433 تلميذا من مجموع التلاميذ المتفوقين بالجهة الشرقية، نالوا شهادة الباكالوريا بميزة مابين مستحسن وحسن جدا، وهو ما يعطي نسبة 28.70 في المائة من النسبة العامة للمتفوقين، وهو رقم اعتبره مدير الأكاديمية " مشجعا " ، وحصل 51 تلميذا على ميزة حسن جدا بعد حصولهم على معدل 16 فما فوق، وبلغ عدد الحاصلين على ميزة حسن 291 مترشحا، فيما نال 1091 تلميذا ميزة مستحسن بنسبة 21.85 في المائة.

وفند المسؤول الجهوي، الذي كان يتحدث إلى ممثلي الصحافة الوطنية والجهوية، خلال لقاء عقد بمقر الأكاديمية بوجدة أخيرا، حول نتائج دورة يونيو لامتحانات الباكالوريا بالجهة، ماوصفه بـ "الإشاعة المبنية على فراغ التي ذهبت إلى اتهام أكاديمية الجهة الشرقية، بكونها عرفت نفس مشكل أكاديمية مكناس، التي سجل بها تسريب بعض مواد الامتحان" في حين أكد بنعياد، على أن ظروف الامتحانات بأكاديمية شرق المملكة، "مرت في ظروف طبيعية"، مضيفا "أن نتائج امتحانات هذه السنة، والتي لاتختلف نسبة المتفوقين فيها بفارق كبير،عن نظيرتها خلال السنة الفارطة يكذب هذه الإدعاءات جملة وتفصيلا".

ونفى بنعياد جوابا على سؤال صحفي، أن يكون وراء ارتفاع نسبة النجاح بنيابة الناظور، عن باقي نيابات الجهة الشرقية، "أي شكل من أشكال التجاوزات، كيف ما كان نوعها"، بل اعتبر ذلك "عاديا ومعتادا عن هذه الجهة الشمالية، كل سنة" ونوه من جهته بالأطر التربوية بالجهة المذكورة ونزههم عن كل "ما من شأنه أن يسيء للمنظومة التعليمية أو إلى مصداقية شهادة الباكالوريا المغربية".

وكشف مدير أكاديمية الجهة الشرقية عن ضبط 22 حالة غش، بمجموع النيابات التابعة لها، والتي قال إنها ستتخذ في حقها الإجراءات اللازمة، مضيفا في السياق نفسه، أن ظاهرة الغش "بدأت تتقلص بشكل كبير على مستوى الأكاديمية".




تابعونا على فيسبوك