مؤشر

الصندوق

الخميس 18 ماي 2006 - 10:17

يعد " فوغاريم " ، وهو صندوق الضمان الخاص بالسكن الاجتماعي، أحدث آلية تمويلية لتشجيع المواطنين على امتلاك مساكن. وأحدث ضمن التدابير التي اتخذتها السلطات في المجال، وهو موجه أساسا إلى غير المتوفرين على مداخيل قارة، خاضعة للنظام المحاسباتي، كالتجار والمهنيين

وتأمل السلطات المختصة أن يساهم الصندوق في إعطاء مضمون عملي للسكن الاجتماعي، الذي يظهر أنه يواجه صعوبات مالية ومادية وتقنية واجرائية عديدة، تحول دون تسريع وتيرته.

ومن أجل تدارك الموقف من الضروري أن تقوم الإدارة المختصة بمبادرات متعددة، وتشمل مختلف الحالات التي تطفو على السطح، ومنها إضافة إلى تجاوز مشكل التمويل بالنسبة إلى ذوي الدخل المحدود، ارتفاع الفائدة واختلافها من مؤسسة تمويلية إلى أخرى، وبالنسبة إلى المهنيين قلة العقارات القابلة للتعمير.

وفي ما يخص فوكاريم تحديدا، يبدو أن الطلبات فاقت التوقعات، حسب ما أشار إلى ذلك وزير الإسكان، أخيرا، إلا أنه لاحظ وجود إشكالية تتعلق، من جهة بالمبلغ الذي يتعين دفعه مسبقا، أي ما يعرف بالتسبيق، ومن ناحية أخرى بما يعرف بالمبلغ الأسود، الذي يتحدد بين البائع والمشتري، دون التصريح به.

لابد من تسوية المشاكل المطروحة، وإلا فإن استمرارها لا يساعد على تسوية الاختلال بين العرض والطلب، مع الإشارة إلى أن العجز المسجل في السكن لا يقل عن 100 ألف وحدة كل عام، أي أن الحاجة ملحة إلى إنتاج أزيد من 750 ألف وحدة في أفق 2012.




تابعونا على فيسبوك