منظمة الصحة العالمية تحذر بلدان شرق المتوسط من تخفيف القيود المتعلقة بجائحة كورونا

الصحراء المغربية
السبت 12 يونيو 2021 - 13:25

حذر مكتب منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط بالقاهرة، من اقتداء دول الإقليم ببلدان أوروبا في تخفيف القيود المتعلقة بجائحة فيروس "كورونا المستجد" المسبب لمرض "كوفيد - 19" مثل التخلي عن ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي.

 وقالت رنا الحُجة، مديرة إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي، في مؤتمر صحافي افتراضي عقدته الأربعاء إن حملات التطعيم المكثفة ضد "كورونا" التي نفذها الإقليم الأوروبي سمحت لهم بذلك، لكن في إقليم شرق المتوسط الذي أبلغ منذ بداية الجائحة وحتى 8 يونيو الجاري، عن أكثر من 10 ملايين إصابة، وأكثر من 206 ألف وفيات، "لا يزال من المبكر جدا على دوله القيام بذلك".

  وبحسب بيانات المنظمة، تلقى سكان الإقليم المكون من 22 دولة، حتى الآن، 70 مليون جرعة لقاح، منها 13 مليون جرعة عبر مرفق "كوفاكس"، بينما تستهدف المنظمة الوصول إلى 300 مليون جرعة بحلول نهاية 2021، للوصول إلى نسبة تلقيح 30 في المائة من سكان الإقليم.

  وبحسب ذات المسؤولة تلقى حتى الآن أقل من 10 في المائة من السكان في جميع أنحاء الإقليم جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، وتقل التغطية باللقاحات في نصف البلدان عن 5 في المائة، وهو معدل ضئيل جدا، موضحة أن هناك دولتان فقط في الإقليم نجحتا في تلقيح أكثر من 50 في المائة من السكان.

 وأبرزت أنه مع هذه النسبة الضئيلة، والتي يصاحبها التخلي عن قيود التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، تبقى فرص انتشار المتحورات الجديدة من الفيروس كبيرة.

 ورغم أن الأرقام الصادرة عن المنظمة تشير إلى حدوث انخفاض في أعداد الإصابات واستقرار في أعداد الوفيات خلال الأسابيع الستة الماضية، إلا أن المسؤولة قالت إن خبراء المنظمة يشعرون بالقلق بسبب الأعداد في بعض البلدان.

وأشارت في هذا الصدد إلى أن هناك تسعة بلدان أبلغت عن زيادة مقلقة في أعداد حالات الإصابة الأسبوع الماضي، مقارنة بالأسبوع السابق له، من بينها الصومال والسودان وأفغانستان.

  وشددت على أن اللقاحات التي تُنْشَر في جميع أنحاء الإقليم فعالة أيضا في الحماية من التحورات الجديدة، رغم أن التردد في أخذ اللقاح لا يزال يمثل تحديا رئيسيا يحول دون الوصول إلى الأهداف المُتمثِّلة في تطعيم 30 في المائة من السكان في جميع البلدان بحلول نهاية العام.

يذكر أن اقليم شرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية يضم 22 دولة هي المغرب والأردن وأفغانستان والإمارات وباكستان والبحرين وتونس وإيران وسوريا واليمن وجيبوتي والسودان والصومال وعمان والعراق وفلسطين وقطر والكويت ولبنان وليبيا ومصر والسعودية.

 




تابعونا على فيسبوك