مصطفى فارس يطلع السفير البريطاني على الأوراش الإصلاحية الكبرى بالمملكة في مجال العدالة

الصحراء المغربية
الأربعاء 31 يوليوز 2019 - 16:16

استعرض مصطفى فارس الرئيس الأول لمحكمة النقض، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، في لقاء مع سفير بريطانيا بالمغرب، توماس رايلي، الأوراش الإصلاحية الكبرى التي انخرطت فيها المملكة في مجال العدالة.

وذكر بلاغ للمجلس الأعلى للسلطة القضائية أن اللقاء، المنعقد مؤخرا، شكل فرصة ملائمة قدم خلالها فارس شروحات حول الأوراش الإصلاحية الكبرى التي تعرفها المملكة في مجال العدالة، والتي تعد مشروعا مجتمعيا يساهم فيه الجميع في إطار المقاربة التشاركية بكل مسؤولية ومواطنة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأوضح فارس، حسب البلاغ، أن دستور 2011 جاء تتويجا لتراكمات حقوقية وقانونية وتنموية كبرى، ونقطة انطلاق لمستقبل مجتمع حداثي تكون فيه السلطة القضائية ملزمة بضمان الحقوق والحريات والتطبيق العادل للقانون.

وتوقف فارس، بهذه المناسبة، عند الخطوات والمراحل التي قطعها المغرب في مجال استقلال السلطة القضائية والأهداف المستقبلية المسطرة من أجل تكريس الحكامة والشفافية والنجاعة في تدبير هذا المجال الحيوي الهام، مؤكدا في الصدد، على ضرورة الرقي بالعلاقة الثنائية في مجال العدالة إلى شراكة نموذجية ناجعة، تعكس الروابط التاريخية العميقة التي تجمع بين المغرب وبريطانيا.

من جانبه، يضيف البلاغ، أشاد سفير دولة بريطانيا بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين، معبرا عن اعتزازه بالتواجد بمقر أعلى هيئة قضائية ذات رمزية ومكانة اعتبارية.

كما نوه الدبلوماسي البريطاني بالجهود الكبرى التي يبذلها المغرب على مختلف المستويات وخاصة في مجال العدل والقضاء، معربا عن إرادة حقيقة للعمل المشترك المهيكل من أجل تبادل الخبرات بين البلدين، وضرورة الاستفادة من العمل المشرف لمحكمة النقض، من خلال آليات للتعاون الجاد والبناء.

وأشار البلاغ إلى أن هذه المباحثات شكلت فرصة أيضا لتبادل وجهات النظر بخصوص العديد من المحاور والإشكالات ذات الطبيعة القانونية والاقتصادية والاجتماعية التي تهم البلدين.

واتفق الجانبان على عقد لقاءات وزيارات منتظمة بينهما. كما قدم السيد فارس، بهذه المناسبة، عددا من الإصدارات الهامة لمحكمة النقض، ومنها “وحدة المملكة من خلال القضاء” الذي ساهم في إعداده ثلة من الخبراء القانونيين والقضاة والمفكرين والمختصين في التاريخ والثقافة والأدب، والذي يؤكد بالحجة والدليل تلاحم هذا الوطن ووحدة أجزائه وكيانه منذ مئات السنين.

وحضر السفير البريطاني، على هامش هذه الزيارة، مراسيم حفل أداء اليمين القانونية للقضاة الجدد المنتمين للفوج 42، بمقر محكمة النقض.




تابعونا على فيسبوك