الوداد آخر الملتحقين بكأس العالم للأندية

الصحراء المغربية
الإثنين 04 دجنبر 2017 - 15:53
60

أخر فريق الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم موعد سفره صوب الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في منافسات كأس العالم للأندية، حتى صباح غد الثلاثاء، بعدما كان مقررا اليوم الاثنين.

وينتظر أن تستغرق رحلة الوداد سبع ساعات، إذ ستنطلق من مطار محمد الخامس في العاشرة صباحا على أن تحط بالإمارات العربية المتحدة، في العاشرة مساء (السابعة بتوقيت المغرب).

وتنطلق بطولة كأس العالم للأندية، الأربعاء، بمباراة الجزيرة الإماراتي وأوكلاند سيتي النيوزيلندي، بملعب نادي العين، وتنتهي يوم 16 دجنبر الجاري.

الوداد حامل لقب دوري أبطال إفريقيا سيواجه في أول مشاركة له في الموندياليتو باتشوكا المكسيكي الذي يشارك للمرة الرابعة، يوم السبت 9 دجنبر في ربع نهائي.

وكان أفضل مركز لباتشوكا في كأس العالم للأندية عندما احتل المركز الرابع في نسخة 2008 في اليابان، رغم أنه حقق فوزا واحدا فقط على الأهلي المصري وخسر مرتين أمام ليغا الإكوادوري وغامبا أوساكا الياباني.

ووصف الحسين عموتة، مدير الوداد، النادي المكسيكي بالنادي "المتمرس" والذي سبق أن شارك في ثلاث نسخ سابقة للموندياليتو (2007 و2008 و2010).

وأوضح عموتة أن باتشوكا يتوفر على عناصر مجربة أبرزها نجم الميلان سابقا كيسوكي هوندا، الذي ستسلط عليه الأضواء ستسلط في المونديال، بعد رحيل ا هيرفينج لوزانو إلى أيندهوفن الهولندي.

من جهته، قال الأوروغواياني دييغو ألونسو، مدرب باتشوكا، إنه لا يفكر سوى في مباراة الوداد، مؤكدا أنه يفضل التفكير في كل مباراة على حدة، ولا يشغل باله بأحلام سابقة لأوانها، مضيفا "لذلك، أنكب أولاً على تحليل الخصم الأول، ألا وهو الوداد البيضاوي. لكنني أيضاً أشيد كثيراً بزين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، الذي قد نلاقيه في النهائي، إذا ما حالفنا التوفيق وصمدنا حتى نهاية المسابقة".

وتابع ألونسو متحدثا عن فريقه "أجد أننا نجيد مستويات اللعب الأربعة جميعها. ففي الدفاع، نؤمن مرمانا بشكل جيد جداً وفي الهجوم نتمكّن من التحكم جيداً في اللعب. لكن قوتنا الكبرى تكمن في الانتقال بين الدفاع والهجوم. ويتوقف ذلك بالطبع أيضاً على كل خصم، ما إذا كان يترك لنا الاحتفاظ بالكرة أو يرغب في احتكارها. نحن نجيد التعامل مع كلتا الحالتين. ما نريد فعله هو أن نفرض دائماً تفوقنا".

وحقق باتشوكا مسيرة مميزة في المسابقة القارية ولم يخسر سوى مرة واحدة على أرض دالاس الأمريكي وهي خسارة لم تمنعه من بلوغ النهائي والتفوق على منافسه المحلي تيجريس في أبريل الماضي. وسجل إجمالي 29 هدفا في البطولة واهتزت شباكه ثماني مرات.

من جهته، توج الوداد سيدا للأندية الإفريقية، بعد فوزه بلقب دوري الأبطال على حساب الأهلي المصري في بطولة عانى فيها الفريق المغربي كثيرا قبل أن يحققه حلم اللقب الذي غاب لسنوات.

وستكون الخطوة الأولى للوداد في كأس العالم للأندية أمام باشتوكا المكسيكي بطل الكونكاكاف، وفي حال فوزه سيلاقي جريميو البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية.

 

 




تابعونا على فيسبوك