مدير البحث العلمي والابتكار بالوزارة يؤكد أن البرنامج سيدعم التعاون في ميدان البحث العلمي مع الدول الإفريقية

إطلاق برنامج لتمويل مشاريع البحث المشتركة والمبتكرة المتعلقة بالطاقات المتجددة بـ 17.2 مليون يورو

الصحراء المغربية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 15:54

انخرطت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، في البرنامج الأوروبي للبحث "LEAP-RE"، الذي يهدف إلى تمويل مشاريع البحث المشتركة والمبتكرة المتعلقة بمجال الطاقات المتجددة.

ويندرج هذه البرنامج، في إطار تعزيز التعاون الدولي في مجال البحث العلمي والابتكار مع دول الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي في ميدان الطاقات المتجددة.

وحسب معطيات لقطاع التعليم العالي والبحث العلمي، جرى رصد ميزانية إجمالية قدرها 17.2 مليون يورو لهذا البرنامج الذي يضم 13 دولة، منها 8 دول من الاتحاد الأوروبي، و5 دول من الاتحاد الإفريقي من بينها المغرب.
وذكرت المعطيات ذاتها أنه جرى تحديد موعد إطلاق طلب العروض يوم 15 يناير الجاري، على أن يكون يوم 1 أبريل آخر أجل لتقديم المشاريع المقترحة الأولية.
وقال أحمد حموش، مدير البحث العلمي والابتكار بوزارة التربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، إن الأمر يتعلق ببرنامج مهم جدا، بتعاون مع الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي، مشيرا إلى أنه سيتيح لنا تدعيم التعاون في ميدان البحث العلمي مع الدول الإفريقية عبر الاتحاد الإفريقي والانفتاح عليها، وهذه نقطة مهمة.
وأضاف أحمد حموش، في تصريح لـ"الصحراء المغربية"، أن مجال البحث يهم المغرب بالدرجة الأولى لأنه يتعلق بالطاقات المتجددة، مبرزا الأهمية التي يمثلها هذا المجال بالنسبة لبلادنا.
وذكر حموش أن البرنامج سيمنح الباحثين المغاربة مستوى عال من التجربة، لأنهم يشتغلون حاليا مع عدة دول من الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي، علاوة على المكاسب المادية التي سيربحها المغرب.
وأفاد أن الميزانية المرصودة للبرنامج الذي يشمل العديد من الدول، تضم مساهمة الاتحاد الأوروبي والشركاء المنخرطين في البرنامج.




تابعونا على فيسبوك