رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري يؤكد أن بلاده رفعت عن مواطني المملكة المغربية تأشيرة الدخول إلى أراضيها

و م ع
الأربعاء 06 شتنبر 2017 - 10:31
21

أكد رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، لدى لقائه، أمس الثلاثاء، مسؤولين مغاربة بأن دولة قطر رفعت عن مواطني المملكة المغربية تأشيرة الدخول إلى أراضيها.

وأفاد بلاغ لمجلس النواب أن رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري استقبل الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، الذي مثل أمس جلالة الملك في الاحتفالية الكبرى التي نظمتها قطر بمناسبة تدشين ميناء "حمد" الجديد، ومولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي بحضور نبيل زنيبر، سفير المملكة المغربية في قطر.
وأكد رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري، أثناء هذا اللقاء، يضيف المصدر نفسه، على أهمية اجتماع اللجنة العليا المشتركة القطرية-المغربية التي اقترب موعد انعقادها، وما ينتظره الطرفان من نتائجها، كما أخبر المسؤولين المغاربة بالمناسبة، بأن دولة قطر رفعت عن مواطني المملكة المغربية تأشيرة الدخول إلى أراضيها.
وقد تم التطرق خلال هذا اللقاء لأهمية مشروع الميناء الضخم، الذي اعتبره المسؤول القطري حدثا مهما يؤكد على انفتاح قطر على محيطها الخارجي ويساهم في تعزيز مكانتها الاقتصادية والتجارية والحضارية إقليميا ودوليا، وفي تحضير البلاد والمنطقة للمستقبل.
وأضاف البلاغ أن الحبيب المالكي استقبل من طرف سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وأبلغ سموه التحيات الأخوية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وتقدير جلالته للمجهودات التنموية المبذولة حاليا من أجل النهوض بالاقتصاد القطري وخدمة الشعب القطري الشقيق.
كما أجرى رئيس مجلس النواب مباحثات مع رئيس مجلس الشورى في دولة قطر محمد الخليفي، تناولت المواضيع ذات الاهتمام المشترك وآفاق التعاون بين المؤسستين التشريعيتين، وخصوصا العمل على تفعيل أداء مجموعة الصداقة المغربية-القطرية.
وذكر البلاغ أن الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، قام بزيارة قصيرة إلى دولة قطر الشقيقة وذلك لتمثيل صاحب الجلالة الملك محمد السادس في الاحتفالية الكبرى التي نظمتها قطر بمناسبة تدشين ميناء "حمد" الجديد، أحد أكبر الموانئ المنشأة في البلاد وفي منطقة الشرق الأوسط.
وترأس هذه الاحتفالية أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مصحوبا برئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية وأعضاء من الحكومة القطرية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في قطر وعدد كبير من الضيوف العرب والغربيين.

 

 




تابعونا على فيسبوك