مديرو التعليم الابتدائي يرفضون التكليفات الإضافية لسد الخصاص

الصحراء المغربية
خديجة بن اشو
الثلاثاء 11 يوليوز 2017 - 17:32
4

قرر مديرو التعليم الابتدائي رفض زيادة تكليفات جديدة وإضافية تتهيأ مديريات وزارة التربية الوطنية الاعتماد عليها لسد الخصاص في الإدارة التربوية.

وقال عبد الرحيم النملي، رئيس الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي، في اتصال مع "الصحراء المغربية"، إن الأمر يتعلق بسد الخصاص في إدارات مؤسسات التعليم الابتدائي، وأن هناك 1200 مؤسسة تعليمية لا تتوفر على مدراء على الصعيد الوطني.

وأضاف أن "الجمعية ترفض الزيادة في التكليفات مع غياب الحوار حول مشاكل شغيلة القطاع، وتسيير مدير واحد لأزيد من مؤسسة مرهق، وكشفت التجربة الماضية عن صعوبات في التسيير بالنسبة للمدراء الذين يسيرون ثلاث مؤسسات".

 وأعرب النملي عن أمل فتح الحوار مع الجمعية وإيجاد حلول لمواجهة الفراغ في التسيير الإداري في العديد من المؤسسات التعليمية الابتدائية، مشيرا إلى أن 67 مؤسسة ابتدائية في الشاوية لا تتوفر على مدير، و61 في الصويرة و35 في تاونات، متوقعا أن يحدث هذا الفراغ إرباكا في الموسم الدراسي المقبل.

وتحدث عن استفادة ألف متدرب من حصص تدريبية في الموارد البشرية، وأن جلهم اختاروا مناصب الحراسة العامة التي تعني الالتحاق بمؤسسات في المدن، مقابل عدد ضعيف توجه نحو إدارة المؤسسات في القرى.

وتحدثت الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي في بلاغ لها، عن وجود تداول حول "تكليف المديرين بإدارة مؤسسات أخرى لسد الخصاص المهول في الإدارة التربوية" قائلة إنها قررت عدم قبول أي تكليف من شأنه سد الخصاص "نظرا لما تحمّله المديرون خلال السنة الماضية من تضحيات، إذ أُسندت لهم أكثر من مؤسستين ولم تراع الوزارة هذه التضحيات".

 




تابعونا على فيسبوك