ملف "مومو" أمام الجنايات.. النيابة العامة تعتبر السرقة الوهمية "مخططا مدروسا" للمتهمين والدفاع يحصي الخسائر المادية ل "هيت راديو"

الصحراء المغربية
الأربعاء 03 يوليوز 2024 - 19:37

بعد ساعات من الانتظار والترقب، شرعت زوال اليوم الأربعاء، الغرفة الجنحية التلبسية الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، في مناقشة ملف المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة الملقب ب "مومو" إلى جانب متهمين اثنين، أو ما بات يعرف بقضية “السرقة الوهمية على الأثير”.

جلسة المحاكمة التي تعقد بقاعة الجلسات رقم 9 في مرحلة ثانية من التقاضي في هذا الملف، وحضرها "مومو" المتابع في حالة سراح، إلى جانب دفاعه منذ صباح اليوم، كما احضر إليها باقي المتهمين المتابعين في حالة اعتقال من السجن،  استهلت بالاستماع إلى مرافعة دفاع المطالب بالحق المدني، الذي اعتبر أن المحكمة الزجرية وإن كانت أسست حكمها الابتدائي الصادر في ابريل المنصرم،  على أساسين اولهما أن الاذاعة الخاصة "هيت راديو" التي يعمل بها "مومو"، وإن كانت بدورها تعرضت ل "النصب والاحتيال  واختلاق جريمة وهمية، فإنها لم تحدد الاضرار التي تسببت لها جراء ذلك، واصفا الحكم الابتدائي ب"المجانب للصواب".
كما انتقد الدفاع ما اعتبره سرعة غير معهودة في المدة مابين  الاستنطاق  وجاهزية الملف وإصدار الحكم، لافتا إلى ان المحكمة لم تمنح
فرصة لتقدير الأضرار التي لحقت المؤسسة الاعلامية وهي غير انية بل تفاعلية. 
واشار بالقول "لقد تمكنا من تحديد الاضرار وهو التقرير الذي أدلينا به إلى هذه المحكمة يوم 13 ماي الماضي والذي كان من طرف شركة مساهمة وهي الوكالة الاعلامية المتخصصة في االإشهار " كاشفا أن التقرير  "سجل انخفاضا كبيرا في المشاهدات والغاء العديد من الصفقات والاعلانات حيث تكبدت الإذاعة خسائر  كبيرة ناهزت مايفوق 4 مليون درهم".

من جانبه، عقب ممثل النيابة العامة على دفاع الطرف المدتي بالقول إنه كان هناك "استهتار للمتهمين الثلاثة بالمؤسسات الأمنية حيث اتهموا عناصر الأمن بعدم التفاعل مع الشكاية وهي في الاصل كانت وهمية".

واضاف ان "خطورة الفعل الإجرامي المرتكب من طرفهم يتجلى في فبركة سرقة عبر أثير  الإذاعة بالمقارنة مع حجم المستمعين الذي كانوا في الاستماع وقتها".

واعتبر ممثل الحق العام أن المتهمين الثلاثة شاركوا في الجريمة كل من موقعه، وان التهم المنسوبة إليهم من خلال تصاريحهم امام الضابطة القضائية وامام المحكمة بالنسبة إلى النيابة العامة كلها قرائن تؤكد تورط "مومو" وانه هو الفاعل الأصلي،  وأن هذا الفعل مدروس ومخطط له مسبقا.

واستشهد ممثل النيابة العامة بالدور الذي كانت تلعبه الاذاعات الوطنية في تنمية التوعية والتثقيف لدى المواطنين المغاربة ببرامج هادفة تمتع آذان المستمع.
ورفعت الجلسة حاليا للاستراحة في انتظار مواصلة المناقشات.




تابعونا على فيسبوك