مهرجان Visa for Music.. فنانون من المغرب والخارج يحيون حفلا بقصر التازي

الصحراء المغربية
الجمعة 18 نونبر 2022 - 13:15

على إيقاعات موسيقى متعددة المشارب الثقافية والفنية، استمتع جمهور شغوف بالموسيقى بعروض استثنائية لثلة من الفنانين الموهوبين من المغرب والخارج في إطار الدورة التاسعة لمهرجان "تأشيرة للموسيقى" (Visa for Music).

وهكذا فقد استمتع الجمهور الحاضر بالأصوات المتفردة للمجموعة الرواندية Little Kesho، التي تروي في أغانيها باللغة السواحيلية والفرنسية والإنجليزية، قصصا مستوحاة من عالم اليوم، وتجمع بين أشكال موسيقى السول والفانك والإيقاعات الإفريقية.
وتمكن الجمهور من استكشاف أسلوب موسيقي متفرد من خلال أداء رائع للفرقة التي تتكون من مغاربة وأجانب أدوا أغاني ومقطوعات ذات بعد فلسفي وشعري من خلال نصوص وملتزمة.
وقدمت فرقة باب ديوان التونسية، من جهتها، مقطوعات موسيقية ألهبت حماس عشاق الموسيقى بفضل أداء استثنائي من خلال أغاني تحتفي بالحب والأسرة والصداقة والموسيقى بكل تنوعها.
وقدمت الفرقة التونسية الشابة عروضها لأول مرة في المغرب، حيث استمتع رواد المهرجان بمقطوعات من إنتاجها الغني والمتفريد الذي يمتاز بالتنوع.
كما شاركت في هذه الأمسية الموسيقية أوركسترا مرموشة والموسيقي المغربي مهدي نصولي، حيث استمتع الجمهور بأداء تخللته موسيقى كناوية.
وانضم إليهما لاحقا المعلم حميد القصري، بصوته القوي، ليلهب حماس الجمهور الذي تفاعل مع مقطوعات حلقت عاليا بالحاضرين في سماء الموسيقى.
واختتمت الأمسية بمقطوعات لمغني موسيقى "الراب" المغربي الشاب Raste الذي أمتع الجمهور بأجمل أغانيه وحضوره الرائع على المسرح.
وتجدر الإشارة إلى أن الدورة التاسعة لمهرجان موسيقى إفريقيا والشرق الأوسط "Visa for Music" كان قد فتتح يوم الأربعاء الماضي بالمسرح الوطني محمد الخامس بالرباط.
وينظم هذا المهرجان تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وهو مخصص لموسيقى إفريقيا والشرق الأوسط، خلال الفترة ما بين 16 و19 نونبر الجاري في إطار الاحتفال بـ "الرباط عاصمة الثقافة الأفريقية".
ويتضمن برنامج هذه الدورة، أكثر من 35 حفلا موسيقيا و عقد 8 ندوات وعدة أوراش عمل تسلط الضوء على ثراء التراث الموسيقي الأفريقي، بمشاركة حوالي 1200 من مهنيي الموسيقى.




تابعونا على فيسبوك