هاليلوزيتش: التغييرات كانت في محلها وأشكر اللاعبين لقتاليتهم

الصحراء المغربية
الأربعاء 19 يناير 2022 - 10:35

أوضح البوسني وحيد هاليلوزيتش مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، أنه التغييرات التي اقدم عليها كانت في محلها، مشيدا بقتالية اللاعبين في المباراة أمام الغابون.

وقال هاليلوزيتش، في تصريح لقناة "بين سبور" عقب نهاية المباراة، "كيف سأندم والحال أنها أعطت أكلها، أقدمت غلى بعض التغييرات، وفي حال ما إذا كانت في محلها فهذا يعني أنني أخطأت، وأتحمل مسؤوليتي، اعطيت الفرصة لبعض العناصر التي لم تلعب كثيرا، خاصة انه تنتظرنا مباريات أخرى".

واضاف هاليلوزيتس في التصريح ذاته "وكما تعرفون المبارايات أمام الغابون غالبا ما تكون بعض الشئ صعبة، اللاعبون لم يدخروا أي جهد، وعادوا في النتيجة في مناسبتين، وأنا سعيد بما قدمناه وخصوصا في الشق البدني الذي وصل إليه اللاعبون، لقد سيطرنا في بعض اللحظات وخلقنا عددا لا بأس به من الفرص، كان ينقص بعض التركيز لترجمتها إلى أهداف، وأمور تتعلق بالجاتب التقني"، وتابع "لا يمكن أن ألوم اللاعبين ، فهناك البعض منهم لم يسترجعوا كامل عافيتهم وإمكانياتهم، وسوف توجه الانتقادات إلى وحيد، لكن الحياة تستمر".

وعن غياب اللاعب سفيان رحيمي قال هاليلوزيتش "إنه لاعب جيد، لكن الغياب مسألة مرتبطة بمنظومة اللعب التي أبني عليها اختياراتي، ثم هناك العديد من العناصر التي تلعب في المركز ذاته، بوفال وزكرياء، ومنير...للأسف أننا لا نلعب بعشرين لاعبا".

وختم هاليلوزيتش تصريحه بالقول " أنا معتاد على الانتقادات، وبكل صراحة لا تخلق لي أي مشاكل، أنام جيدا، وأعمل يمكن أن أخطئ أو أرتكب بعض الأخطاء، لكنني أحب فريقي، واللاعبين ولاحظتم كيف يقاتلون، وهذا بالنسبة إلي يشكل مصدر رضى وارتياح شخصي كبير".

يشار إلى أن المنتخب الوطني المغربي اكتفى بالتعادل أمام نظيره الغابوني، بهدفين لمثلهما، في المباراة التي جرت مساء اليوم الثلاثاء برسم الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة، التي تصدرها بسبعة نقاط، متبوعا بالغابون بست نقاط، وجزر القمر بثلاث نقاط، وغانا في المركز الأخير بنقطة واحدة.

 

 

 




تابعونا على فيسبوك