حسن بن جلون وعبد الرحمان التازي وليلى التريكي وبوشعيب المسعودي..

مخرجون مغاربة يطوون صفحة الجائحة بتصوير أفلامهم المؤجلة

الصحراء المغربية
الثلاثاء 22 يونيو 2021 - 18:41

إثر تحسن المؤشرات المتعلقة بالوضع الوبائي بالمملكة، شرع عدد من المخرجين المغاربة في تصوير أعمالهم المؤجلة. فبعد تأجيل فرضته جائحة كورونا، شرع المخرج محمد عبد الرحمن التازي، في تصوير شريطه السينمائي الجديد "فاطمة سلطانة لا تنسى"، الذي تتمحور أحداثه حول عالمة الاجتماع المغربية فاطمة المرنيسي التي رحلت عن عالمنا سنة 2015.

وقال قيدوم السينمائيين المغاربة "إنه بعد سنة ونصف السنة من الإعداد، اضطر السنة المنصرمة إلى تأجيل التصوير، بسبب انتشار فيروس كورونا"، مشيرا إلى أن الفيلم، الذي تصور أحداثه حاليا بين فاس وزاكورة، من بطولة الممثلة المغربية مريم الزعيمي، التي تجسد شخصية الراحلة فاطمة المرنيسي، ونسرين الراضي وزبيدة عاكف ورشيد الوالي… من جهته كسر المخرج حسن بن جلون قيود كورونا، بتصوير فيلمه الجديد "حبيبة أو الحب زمن الحجر" بين مدينة الدار البيضاء وقرية عين بلال بـ"البروج" نواحي سطات. وتدور قصة الفيلم حول قصة حب تجمع بين أستاذ موسيقى من ذوي الاحتياجات الخاصة (فتاح النكادي) وتلميذته (فاطمة الزهراء بلدي) في زمن الحجر الصحي. الفيلم السينمائي من بطولة فاطمة الزهراء بلدي وفتاح النكادي وجمال العبابسي وعبد الغني الصناك وسعاد العلوي...

ومن مدينة "القصيبة" بجهة بني ملال-خنيفرة، أعلن المخرج بوشعيب المسعودي عن شروعه في تصوير جديده السينمائي، ويتعلق الأمر بأول فيلم روائي طويل يحمل عنوان "دوار العفاريت". وتدور أحداث الفيلم، حول متقاعد (عز العرب الكغاط) ينفق كل مدخراته على شراء سيارة، سيتضح أن أوراقها مزورة. فيقرر تعقب الوسطاء، الذين ورطوه في عملية الشراء لينتهي به المطاف في "دوار العفاريت". الفيلم من بطولة عز العرب الكغاط، وسعاد الوزاني، وجمال العبابسي، وعبد الحق بلمجاهد، والشرقي الساروتي، ومحمد حمزة، ووفاء مبراس، ورشيد عماري، وفاطمة الكوش، ومحمد سيبو، وعبد الرزاق ولد عامر، وأمين السيافي، وعثمان ركوب، مع مشاركة شخصيات محلية.

ومن طنجة أعلنت المخرجة ليلى التريكي عن شروعها في تصوير فيلم سينمائي روائي جديد اختارت له عنوان "وشم الريح". ويرصد "وشم الريح"، الذي يرتكز على أحداث مستلهمة من قصة واقعية، العلاقات المركبة بين المهاجرين، سواء كانوا شرعيين أو لاجئين، والآخر (الغرب). سيناريو الفيلم، الذي يجري تصور أحداثه بين المغرب (طنجة) وفرنسا (بوردو)، من توقيع ليلى التريكي والمؤلف الأمريكي كايت كيننغهام، وإنتاج محمد الكغاط، وبطولة نخبة من الممثلين من جنسيات مختلفة (المغرب فرنسا وسوريا) ويتعلق الأمر بـ وداد إلما ونادية النيازي وآن لواري من فرنسا ومحمود نصر من سوريا، والمخرج والممثل الجيلالي فرحاتي، وعز العرب الكغاط، من المغرب.
 




تابعونا على فيسبوك