هند صبري: سأعتذر من سعد لمجرد عند ثبوت براءته

الصحراء المغربية
الأربعاء 24 مارس 2021 - 22:36

أعادت الفنانة التونسية هند صبري فتح الحديث عن الجدل الذي رافق تصريحاتها ضد الفنان المغربي سعد لمجرد، عندما هاجمته بعد الإعلان عن اتهامه للمرة الثانية بالاعتداء الجنسي في فرنسا. وكشفت الفنانة التونسية في لقاء إعلامي على قناة "الحياة" المصرية، أنها تلقت تهديدات بالقتل بعد تصريحاتها ضد سعد لمجرد واتهامه بالاغتصاب. وأوضحت أنها تلقت تهديدات بالقتل والاغتصاب لابنتيها بعدما كتبت تغريدة عام 2018 تعليقا على خبر القبض على لمجرد، قالت فيها "كنت في البداية ممن استبعدوا اتهامه، لكن التكرار قتل الشك، هذا الشاب استهتر بنفسه وبجمهوره، ولا يستحق أن يكون نجما أو قدوة لأحد".

 وكشفت هند صبري أنها تعلمت من هذه التجربة الكثير، واكتشفت أن "الصوت عندما يكون وحيدا يدفع الثمن وحده"، مشيرة إلى أنها لا تعرف سعد لمجرد بشكل شخصي وستقدم اعتذارا له حينما تثبت براءته. ورفضت هند صبري، التي تخصصت في المحاماة، توجيه رسالة إلى النجم المغربي، لافتة إلى أنها لم تتحدث منذ الاتهام الأول الذي وجه إليه، وأن الحس القانوني لديها دفعها للحديث علنا عنه. في سياق مختلف، تطرقت هند صبري خلال اللقاء الإعلامي نفسه، إلى جوانب عدة من حياتها الشخصية وسبب رفضها الظهور في مقابلات تلفزيونية في كثير من الأحيان، وعزت غيابها عن البرامج خلال السنوات العشر الماضية إلى شعورها بالاستفزاز في الكثير من المقابلات الإعلامية. وأضافت أن "الفنان يشعر وكأنه يطل من خلال برنامج معين فقط للسخرية منه، وقالت "أنا أكره ذلك، وبالتأكيد جميعنا لنا هفوات مثل أي إنسان، لكن هذه ضريبة الشهرة والأضواء". وتابعت "دائما يقال لنا إن الفنانين أصبحوا غير مؤثرين في الشارع مثل الماضي، وأنا أرى أن ذلك بسبب وجود نية مسبقة في تشويه صورة الفنانين من قبل بعض البرامج". وقالت الفنانة التونسية (41 عاما) إنها كانت قد صرحت سابقا بأنها زارت طبيبا نفسيا، وهو أمر لا ترى فيها أي عيب، فالطبيب النفسي مثله مثل أي طبيب آخر يحتاج الانسان إلى عيادته". وأشارت إلى أنها تخشى انصراف الأضواء عنها معتبرة أن "الشهرة والأضواء إدمان"، لذلك تعمل باستمرار على بناء سعادتها على أشياء أخرى بعيدا عن الشهرة. ولفتت هند صبري إلى أن ظهور الشعر الأبيض لديها أحيانا لا يخيفها وهو ما تعتبره تصالحا مع الذات.




تابعونا على فيسبوك