تسوية وضعية الممرضين المتعاقدين وتطبيق الزيادة في أجور المستخدمين أهم المكاسب الجديدة لمستخدمي الضمان الاجتماعي

الصحراء المغربية
الجمعة 15 يناير 2021 - 14:34

أعلنت الجامعة الوطنية لمستخدمي الضمان الاجتماعي المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل أنها توصلت بعد جهود إلى تحقيق جملة من المكتسبات الجديدة، وأهمها على الخصوص، الحصول على موافقة وزارة الاقتصاد والمالية من أجل تسوية وضعية الممرضين المتعاقدين بمصحات الضمان الاجتماعي بما يضمن حقوقهم المادية والاجتماعية واستقرارهم المهني.

وأضافت الجامعة، في بلاغ لها، أمس الأربعاء، أن من بين المكاسب، أيضا، تطبيق الزيادة العامة في أجور مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي حسب ما نص عليه الاتفاق الاجتماعي الثلاثي الأطراف الموقع بتاريخ 25 أبريل 2019، وسداد متأخرات الاشتراكات المستحقة للصندوق المغربي المهني للتعاقد.

وأعلنت أنه سيتم تنفيذ التسويات المادية المتعلقة بهذه المقتضيات حال استكمال الترتيبات الإدارية والمساطر التنظيمية الجاري بها العمل.
وسجلت الجامعة بإيجاب تجاوب الإدارة العامة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي مع المطالب المشروعة التي تم طرحها لتحسين الجانب الاجتماعي والمهني للمستخدمين، وتقدير الشريك الاجتماعي بما يساهم في إرساء قواعد السلم الاجتماعي بالمؤسسة.
كما أشادت باستجابة وزارة المالية لانتظارات مستخدمي الضمان الاجتماعي بما يسمح بتوفير شروط العمل الملائمة للنهوض بخدمات الضمان الاجتماعي المقدمة لصالح الطبقة العاملة.
واعتبرت الجامعة الوطنية لمستخدمي الضمان الاجتماعي المكتسبات الجديدة التي حصلت عليها في ظل الظروف الصعبة الحالية محطة مهمة في نضالاتها تنضاف إلى المنجزات النقابية التي تحققت في إطار الالتزام والحرص الدائمين من أجل تحسين الأوضاع المادية والمهنية والاجتماعية لكافة المستخدمين.
وذكرت من بين هذه المنجزات "تنظيم وتسوية الترقية الداخلية السنوية في آجالها، وإعادة ترتيب ذوي الشهادات، وإجراء الحركة الانتقالية مع إعطاء الأولوية للحالات الاجتماعية، ومتابعة تنفيذ كافة المكتسبات التي جاءت بها الاتفاقية الجماعية، والعمل على تحقيق الملف المطلبي، وكذا الرفع من عدد المناصب المالية الخاصة بالتوظيف".




تابعونا على فيسبوك