أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل فتاة عثر على جثتها بمحطة معالجة المياه العادمة بالعزوزية

الصحراء المغربية
الأحد 05 يوليوز 2020 - 13:54

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بالمصلحة الولائية بمراكش، أمس السبت، من اعتقال شاب في بداية عقده الثالث، للاشتباه في قتل فتاة كانت تدعى قيد حياتها سحر، التي عثر على جثتها عشية الثلاثاء المنصرم مكبلة اليدين والرجلين بمحطة معالجة المياه العادمة بالعزوزية بتراب الملحقة الادارية سيدي غانم التابعة لمقاطعة المنارة.

وحسب مصادر أمنية، فإن الموقوف تم الاحتفاظ به رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة، لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية، قبل عرضها على أنظار العدالة.

وأضافت المصادر نفسها، أن الأبحاث والتحريات الميدانية، مدعومة بالخبرات التقنية والبيولوجية، خلصت إلى إيقاف المشتبه به وهو من مواليد 1989، ويقطن بأحد الدواوير ضواحي مراكش، كان على معرفة سابقة بالضحية وقرر التخلص منها حيث قام بقتلها ورميها بقناة للصرف الصحي بعدما طلبت منه أن يعترف بأبوة الجنين الذي في بطنها.

وكان سكان حي يوسف بن تاشفين (بين لقشالي)، نظموا يوم الجمعة ثالث يوليوز الجاري، وقفة احتجاجية للتنديد بمقتل الفتاة "سحر" والمطالبة باعتقال الجاني المتورط في هذه الجريمة البشعة وتقديمه للعدالة.

ورفع المحتجون شعارات تطالب بالكشف عن الحقيقة في مقتل الضحية التي عاشت اليتم منذ صغرها، واستأنست بحي يوسف بن تاشفين بمراكش، حيث عاشت بعد وفاة أبويها بالتبني،  لمدة تناهز ثمان سنوات بين دروب هذا الحي الشعبي، حيث كانت تعيش في وضعية بدون مأوى، وتتلقى الدعم والمساعدة لتأمين بقائها على قيد الحياة من طرف ساكنة الحي.




تابعونا على فيسبوك