إيمانويل فابر يكشف عن السعر الجديد لحليب سنطرال دانون ويعلن إطلاق منتوج منخفض التكلفة

الحلیب الطري المبستر كامل الدسم یعود غدا الجمعة إلى سعره القدیم " 3.20 درهم"

الصحراء المغربية
الخميس 06 شتنبر 2018 - 11:47

بعد مشاورات "نتواصلو"، أعلن إيمانويل فابر، الرئيس المدير العام عن بدأ تنفیذ سلسلة من الإجراءات التي اقترحها المستهلكون. وكشف فابر خلال ندوة صحفية نظمت أمس الأربعاء، أن الشركة قررت طرح منتج جدید بـ 2.5 درهم للحلیب الطري المبستر نصف-دسم في كیس بحجم 470 ملل، انطلاقا من نهاية الشهر الجاري، في حين أوضح أن المنتج الجدید للحلیب الطري المبستر كامل الدسم یعود منذ غد الجمعة، إلى سعره القدیم الذي كان علیه منذ منذ 10 سنوات بـ 3.20 درهم لحجم 470 ملل.

وأفاد إيمانويل التزام سنطرال دانون بالتنازل عن هامش ربحها في الحلیب الطري المبستر سنطرال مع الحفاظ على هامش ربح التجار ومربي الأبقار، كما شدد على زیادة الشفافیة من تجمیع الحلیب إلى توزیعه، سیما من خلال تنظیم زیارات منتظمة للمعامل.

وللتذكير، فإنه في سياق تلبیة توقعات ومتطلبات المستهلكین فیما یخص القدرة الشرائیة والتي عبروا عنها من خلال المقاطعة التي أطلقت في أواخر شهر أبریل على شبكات التواصل الاجتماعي، كان إیمانویل فابر، الرئیس المدیر العام لمجموعة دانون، قد اتخذ في 26 یونیو المنصرم 3 التزامات مهمة تتعلق بإنتاج وتسویق الحلیب الطري المبستر

سنطرال، تتلخص في التوصل إلى صياغة نموذج اقتصادي جدید للحلیب الطري المبستر سنطرال لجعله في متناول أكبر عدد من الناس یومیا، عن طریق بیعه بسعر التكلفة بالنسبة لـ سنطرال دانون، التي تتعهد بالتخلي عن هامش ربحها.

إلى جانب الاستمرار في تقدیم الحلیب الطري المبستر بأعلى معاییر الجودة وضمان الشفافیة، من التجمیع إلى التسویق، وأخيرا وضع الثقة في جمیع الفاعلین والمتدخلین في قطاع الحلیب الطري المبستر لإیجاد ثمن منصف وعادل للجمیع من خلال عملیة الاستماع والمشاورة.

وكشف إیمانویل فابر، في لقاء صحفي عن حزمة الإجراءات الفوریة للاستجابة للمتطلبات التي عبر عنها المستهلكون، مشيرا إلى أنه من أجل ترسیخ هذه الالتزامات على أرض الواقع، قامت الشركة منذ شهر یولیوز بإطلاق مشاورة "نتواصلو ونواصلو" عبارة عن لقاءات عمومیة واسعة النطاق، استقطبت ما یقارب 10 ملایین شخص.

وحسب الرئيس المدير العام لسنطرال دانون، فإن هذه المشاورات تعززت بتبادل الأفكار والرؤى بالتزام كبیر وشفاف ما بین مختلف المتدخلین، والتي دعمت الحاجة للمضي قدما نحو تبني نموذج اقتصادي جدید للحلیب الطري وجعل ذلك بمثابة نجاح جماعي لأن المستهلكین یؤكدون حسب إيمانويل فابرعلى أنهم یواجهون أزمة في قوتهم الشرائیة والتي عبروا عنها من خلال المقاطعة، كما أن التجار شعروا بانخفاض في دخلهم نتیجة لتراجع الاستهلاك الاإجمالي للحلیب. وهم بحاجة لمشاهدة المبیعات تنتعش من جدید.

ومن جهة أخرى، أوضح أن إنتاج الحلیب هو المصدر الرئیسي للدخل الیومي لمربي الأبقار الحلوب، لذلك فهم أیضا بحاجة إلى استعادة مستوى مبیعات الحلیب لیتمكنوا من الاستمرار في العیش.

ولم يخف إيمانويل فابر أن مبیعات سنطرال دانون تأثرت بشكل كبیر وقال "سجلنا انخفاضا واسعا في رقم المعاملات التجاریة، ونحن بحاجة إلى إعادة رفع حجم المبیعات لضمان استدامة الشركة".




تابعونا على فيسبوك