الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب تفتتح البدال الجديد مركز المحمدية

الصحراء المغربية
الأربعاء 18 يوليوز 2018 - 13:02

أعلنت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب عن افتتاح البدال الجديد مركز المحمدية الواقع بالنقطة الكيلومترية 53 من محور الطريق السيار الرباط ـ الدارالبيضاء، أمام حركة السير

ويتوفر البدال الجديد على محطتين للآداء تضم في المجموع عشرة (10) ممرات، اثنان منها مخصصان للآداء عن بعد "جواز"، ومعبر علوي من ممرين في كل اتجاه وبطول 120 متر وحوالي 2.8 كلم من معابر الولوج والخروج. يهدف إنجاز هذه البنية التحتية الجديدة إلى تحسين ظروف الولوج إلى مدينة المحمدية ومنطقة بن يخلف، مما سيخفف من حركة المرور على مستوى البدالين المجاورين: المحمدية غرب والمحمدية شرق، وبالتالي تحسين كل من سيولة وانسيابية حركة السير. تم تنفيذ أشغال إنجاز هذا البدال على مرحلتين، مدتهما الإجمالية 21 شهرًا، وباستثمار بقيمة 85 مليون درهم، بما في ذلك نصف البدال جهة البحر الذي أصبح عمليا في شهر يونيو 2017. ومن خلال هذا المشروع، تواصل الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب تطوير شبكة الطرق السيارة الوطنية بهدف تحسين ظروف حركة السير والخدمة المقدمة للزبناء مرتفقي الطريق السيار.

بالإضافة إلى ذلك، وفي إطار اتفاقية الشراكة التي تم التوقيع عليها يوم 4 يوليوز 2018 بين وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء (مديرية النقل الطرقي والسلامة الطرقية) وشركة الطرق السيارة بالمغرب من أجل تأمين المنشآت العابرة للطرق السيارة الوطنية، فقد قدم اليوم للسيد الوزير نموذج نظام السلامة الذي تم تطويره. يتكون هذا النموذج المثبت على الجسر الواقع على الطريق الاقليمي 3307 الذي يربط بين مدينة المحمدية وعين تكي، والذي يعبر الطريق السيار الرباط-الدار البيضاء عند النقطة الكيلومترية 54، من سياج متين مثبت على طول القنطرة إلى جانب نظام للمراقبة من عمودين هوائيين يضم كل واحد منهما 4 كاميرات لمراقبة الممر العلوي في اتجاهي حركة السير وكذا جوانب الطريق السيار. ومن المزمع أن يعمم هذا النظام الذي يرمي إلى تعزيز السلامة بالتدريج على مستوى شبكة الطرق السيارة الوطنية الوطنية.يشار إلى أن شبكة الطرق السيارة التي تديرها الشركة الوطنية للطرق السيارة تضم 1800 كلم من الطرق السيارة، تمر بها يوميا أزيد من 350000 عربة وهو ما يقارب ربع حركة السير الإجمالية للبلاد.




تابعونا على فيسبوك