حصاد يطلق عملية وطنية للانتقال بالتبادل بين المدرسين

الصحراء المغربية
الإثنين 02 أكتوبر 2017 - 14:27

أصدر محمد حصاد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، مذكرة وجهها إلى مديري الأكاديميات الجهوية، بخصوص تنظيم عملية الخدمة الوطنية للتبادل الآلي لفائدة مدرسات ومدرسي الوزارة.

وأفادت المذكرة، التي توصلت "الصحراء المغربية" بنسخة منها، أن العملية تنظم خارج الحركات الانتقالية الوطنية، من أجل تحقيق الاستقرار المنشود دون التأثير على السير العادي للدراسة، وبشكل يضمن الشفافية وتكافؤ الفرص بين جميع المترشحات والمترشحين.

وحددت المذكرة شروط المشاركة، ومن بينها أنه "يسمح بالاستفادة من هذه الخدمة الإلكترونية للمدرسات والمدرسين المتوفرين على الأقل على سنة من الأقدمية العامة إلى غاية دجنبر 2017، وألا تقل المدة المتبقية لإحالتهم على المعاش عن ثلاث سنوات ابتداء من 31 غشت 2018، كما يمكن للمترشح أن يطلب من جماعة واحدة إلى خمس جماعات داخل أو خارج جهته الأصلية".

كما حددت المذكرة الإجراءات العملية لهذه الخدمة، التي ستفتح خلال الفترة من 05 إلى 12 أكتوبر، مشيرة إلى أن الأولوية ستعطى للأستاذة الراغبة في الالتحاق بزوجها والأستاذ الراغب في الالتحاق بزوجته، والأستاذات والأساتذة الذين قضوا 20 سنة أو أكثر في منصبهم الحالي.

وأعلنت المذكرة أن المستفيد من عملية الانتقال بالتبادل لا يحق له المشاركة في جميع أنواع الحركات الانتقالية والإدارية سواء الإقليمية أو الجهوية أو الوطنية.

وذكرت أن المستفيدات والمستفيدين من الانتقال بالتبادل يستمرون في العمل بمقراتهم الأصلية إلى غاية نهاية الموسم الدراسي، على أن يكون تاريخ الانتقال بالتبادل هو التاريخ المحدد لاستئناف هيئة التدريس لعملها برسم الموسم الدراسي المقبل.




تابعونا على فيسبوك