المواهب المغربية تتألق في أولى عروض "المواجهة " في "ذا فويس "

الصحراء المغربية
الثلاثاء 29 أكتوبر 2019 - 12:40

لم يكن انطلاق مرحلة المواجهة في برنامج اكتشاف المواهب الغنائية «ذا فويس » مشابها للمواسم السابقة، حيث خضعت الأصوات لاختبار »Acapella« أي الغناء دون موسيقى، حدد فيه المدربون الأربعة راغب علامة، حماقي، أحلام وسميرة سعيد 3 أصوات غادرت المنافسة، في أولى حلقات مرحلة «المواجهة » التي عرضت يوم السبت الماضي على شاشات «إم بي سي »، دون أن تحصل على فرصتها في الوقوف على الحلبة.

خاض 12 مشاركا فقط في كل فريق مرحلة «المواجهة »، بعد أن استبعد كل من شيماء محمود، ومودي جمال والمغربي وسيم ناجد من فريق راغب علامة، بينما اضطرت أحلام لاستبعاد أحمد رجب، ومحمد منصوري، والسيد رزق، أما سميرة سعيد فاستبعدت كل من الإخوة الثلاثة «الأرسوزيس »، وأريج إيشوع وشيماء ناجي، في وقت استبعد حماقي عبد الرحمن حاتم، وأحمد الهداجي وعثمان الإدريسي. ويواصل المشاركون المغاربة فرض مواهبهم على المدربين الأربعة، بعد أن استطاعوا العبور إلى المراحل المباشرة من البرنامج، من هؤلاء المشارك فهد مفتخر الذي يتميز بأداء اللون الغربي والعربي، ضمن فريق حماقي. تنافس هذا الأخير مع المشاركة أمال الشريف في عرض وصفه حماقي بالعالمي، حيث قدم المتنافسان أغنية Uptown« »Funk ، واتفق المدربون على روعة العرض وأن المشاركين كانا رائعين على المسرح، وبعد حيرة وتفكير، وقع اختيار حماقي على فهد ليكمل معه المنافسة إلى العروض المباشرة، فيما خطفت سميرة سعيد المشاركة أمال لتضمها إلى  فريقها. واستطاعت المشاركة المغربية حفيظة فالكو أن تضمن مقعدها في العروض المباشرة،بعد منافسة قوية مع المصرية أسماء الشريف والتونسية أمال سكاك، في أغنية «وحشتني » للراحلة سعاد محمد. واعتبر حماقي أن حفيظة هي الأقوى، رغم تميز الثلاثة.

وفي فريق سميرة سعيد تألفت المواجهة الأولى من طارق كيوف، وتوفيق الكلش والمتسابق ربيع، في أغنية «شو قيمة النظرة » لوائل كفوري، وأثنى المدربون على أداء المشاركين الثلاثة، لكن سميرة اعتبرت أن الأكثر تميزا من بينهم كان توفيق الكلش، الذي كان أول المتأهلين إلى العروض المباشرة. وأشارت سميرة سعيد إلى أن الاختيار بين أصوات اقتنعت بها في مرحلة «الصوت وبس » مسألة في غاية الصعوبة. وأكملت المواجهة ضمن فريق سميرة أيضا، بين المشاركة المغربية رباب ناجد وسندي لطي في أغنية «وحياتي عندك »  للراحلة ذكرى، اللتين أبهرتا المدربين بغنائهما، واختارت سميرة سندي لتكمل معها الرحلة إلى العروض المباشرة، واصفة صوتها بالمتمكن والمتمرس، لكنها تمنت على المدربين خطف المشاركة المغربية لأنها تستحق أن تواصل المنافسة، فاستجابت أحلام لطلب منافستها، لتكون أول مدربة تخطف رباب ناجد وتمنحها فرصة التأهل إلى المرحلة المقبلة.

وضمن فريق النجم اللبناني راغب علامة، كانت المواجهة مغربية بامتياز، فتنافس كل من يوسف هناد وعثمان بلبل على أداء أغنية  «بلا عنوان » لحاتم عمور، ورغم أن المشاركين أجادا الغناء، إلا أن راغب اعتبر أنه سيعتمد  على هناد بشكل أكبر في العروض المباشرة.
وبعد حلقة نارية ضمن «المواجهة »، أكد حماقي أن المنافسات كانت قوية وهو ما صعب عليه مهمة الاختيار، بينما اعتبر راغب أن  مواهبه أجادت في تحدي بعضها، ورأت أحلام أن المواجهة هي أصعب مراحل البرنامج، لأنها تجبر المدرب بأن يضحي بأصوات اقتنع بها، ولم تخف سميرة توترها وقلقها المستمر في
مرحلة المواجهة.
الجدير بالذكر أن عرض كواليس البرنامج يستمر ضمن حلقات خاصة في سهرة كل خميس، وهي تتضمن جولة في تحضيرات  المشتركين إلى المواجهات فيما بينهم، كما تصوّرهم في لحظاتهم العفوية. يشار إلى أن المدربين الأربعة استعانوا بخبراء صوت وموسيقى لتقديم الدعم للفرق، فاختارت أحلام المغني والملحن والمنتج الموسيقي عصام كمال ليساعدها في تدريب فريقها، بينما اختارت سميرة سعيد مدرب الصوت ومؤسس مدرسة لتدريب الصوت شريف الضبع، وجدد راغب علامة التعاون مع  الاختصاصية في تقويم علاج وعلم الصوت ليسلي عقل، واستعان حماقي بالدكتورة جيهان ناصر، خريجة أكاديمية الفنون والمخرجة الغنائية ومدربة الصوت.




تابعونا على فيسبوك