منح جائزة غونكور الأدبية إلى جيل لوروا

الخميس 08 نونبر 2007 - 10:39

منحت جائزة غونكور، ارفع الجوائز الادبية في فرنسا، لعام 2007 الى جيل لوروا عن روايته الاباما سونغ (انشودة الاباما) كما اعلنت لجنة التحكيم الاثنين.

وكتاب جيل الذي يتناول المصير المفجع لزيلدا فيتزجيرالد زوجة الكاتب الاميركي سكوت فيتزجيرالد صادر عن دار ميركور دو فرانس وقد اختير في الدورة الـ 14 للاقتراع بأغلبية أربعة اصوات مقابل صوتين للكاتب اوليفييه ادام عن آ لابري دو ريان (بمنأى عن لا شيء) كما أعلن لجنة التحكيم ولجيل لوروا (48 سنة) نحو عشر روايات وكتابات مختلفة

وبعد بدايته في عالم الصحافة غادر باريس في التسعينات ليتفرغ كليا للكتابة
وصدرت اولى رواياته بعنوان حبيبي عام 1987

وتعدّ جائزة غونكور الأهمّ في مجال الأدب الفرنكوفوني، بل إنها بمثابة نوبل للآداب الفرنسية، حيث عادة ما يتمّ منح الجائزة السويدية للأدب الإنجليزي واللغات الأخرى بالنظر للكمّ الهائل منها مقارنة بالأدب الفرنسي

وكان الكاتب المغربي الطاهر بنجلون اول عربي يفوز بجائزة غونكور عن روايته ليلة القدرأسس الجائزة الأخوان ادمون وجول غونكور الفرنسيان، الأول ولد في مدينة نانسي الفرنسية عام 1822، والثاني في العاصمة (باريس) عام 1830.




تابعونا على فيسبوك