نشرة الصدى للرفع من جودة التعليم

الإثنين 06 مارس 2006 - 12:31
نشرة الصدى

تناول العدد الثالث من النشرة الإخبارية التواصلية للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء الكبرى، ما هية السبل الكفيلة للتصدي للفشل والهدر المدرسيين وكيفية الرفع من جودة التعليم، وتدخل هذه الغايات في إطار المطالب التي ألح عليها الميثاق الوطن


وبهذا الخصوص، أكدت النشرة الإخبارية "الصدى" في افتتاحيتها على أن تحسين جودة التعليم يمر عبر تطوير مناهج التكوين الأساسي والمستمر لجعلها قادرة على تنمية الكفاءات والقدرات الوظيفية والمهنية في إشارة إلى أن هناك تأثير أو انعكاس للجانب الوظيفي على مسألة التمدرس، مع الحرص على جعل جهود التكوين والتكوين المستمر ملبية للاحتياجات الإنمائية.

وفي ما يتعلق بمحاربة الفشل والهدر المدرسيين، أبرزت النشرة، أنه انطلاقا من العمل الميداني للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء الكبرى ومصالحها الخارجية الخاضعة لنفوذها الترابي، لا تذخر جهدا في معالجة أسباب تفشي الظاهرتين، بما في ذلك مراجعة الخريطة المدرسية باستمرار ودعم البنيات التعليمية الأساسية عن طريق إحداث مؤسسات جديدة لتغطية المناطق القروية المنعزلة وتأهيل مؤسسات أخرى عتيقة إضافة إلى الجهود التي تبذلها الأكاديمية لتأهيل وإعادة انتشار الموارد البشرية وتحسين ظروف عملها، باعتبار أن تحفيز العاملين وتوفير الدعم للمتعلمين هو السبيل الوحيد لحماية المؤسسة التعليمية والمنظومة التربوية ككل من كل ما من شأنه أن ينخر كيانها ويستنزف مجهوداتها.

كما تناولت النشرة في صفحاتها الداخلية جملة من القضايا التربوية، ذات التأثير المباشر على سيرورة النظام التربوي، حيث تطرقت للأسس الكفيلة بتحسين أداء المدرسة العمومية من خلال طرحها لتقويم بياني لجودة التعليم وتوفير وسائل وأدوات التأطير في مجموعة من المدارس التي استفادت من التجهيزات الأساسية برسم سنة 2005 من خلال اتفاقيات الشراكة والتعاون التي أبرمتها الأكاديمية مع الشركاء الخارجيين، إضافة إلى فقرات أخرى تجدونها طي النشرة.




تابعونا على فيسبوك