أكد رغبته في أكل لحم ضحيته وليس في قتله

إعادة محاكمة أرمين ميويس

الأربعاء 18 يناير 2006 - 13:00
أرمين ميويس

قال المتهم أرمين ميويس المعروف باسم "آكل لحم البشر" أثناء إعادة محاكمته، أول أمس الاثنين، أن الرجل الذي عثر على جثته مقطعة في شقته بعد أن أكل قطعا منها، هو الذي طلب منه قتله.

وقال ميويس 44 عاما أمام محكمة في فرانكفورت "كنت أرغب في أكله، ولكنني لم أكن أرغب في قتله" ويواجه ميويس الذي أثارت قضيته ضجة في ألمانيا، تهمة القتل العمد بعد أن رفض القاضي الحكم الأصلي الذي صدر في شهر يناير 2004 بسجنه مدة ثمانية أعوام ونصف العام بتهمة القتل غير المتعمد لأنها مخففة للغاية.

وسرد المتهم تفاصيل اتصاله بالضحية بيرند برانديس، وهو مهندس في الثالثة والأربعين من العمر، وقال كيف إنه جاء بإرادته إلى منزله في روتنبرغ استجابة لإعلان على الأنترنت يقول "أبحث عن رجل مستعد لأكل لحمه".

واكتشفت الجريمة التي وقعت في ليلة التاسع من شهر مارس 2001، عندما فتشت الشرطة منزل ميويس في شهر دجنبر 2002 وعثرت على بقايا آدمية في ثلاجته لدى إيقافه بعد أن كان بدأ بالبحث عن ضحية جديدة.

وقال ميويس إن الضحية توسل إليه أن يقتله فقام بتقطيع الجثة وبدأ يأكلها بعد يومين
وحث ميويس أثناء محاكمته "آكلي لحوم البشر" على الاتصال بمعالجين نفسيين وقال إنه لم يشعر بالراحة إلا بعد تلقيه العلاج النفسي في السجن.




تابعونا على فيسبوك