إيقاف ثلاثة إرهابيين في الدارالبيضاء

الأربعاء 14 يونيو 2006 - 14:57

باشرت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بولاية الأمن في الدار البيضاء، يوم الاثنين، تحقيقاتها مع ثلاثة عناصر اعتقلوا، نهاية الأسبوع المنصرم، في أحياء متفرقة في العاصمة الاقتصادية يشتبه في انتمائهم إلى خلية، كانت قيد التشكل، خططت لتنفيذ عمليات إرهابية ب

وأفادت مصادر أمنية، "الصحراء المغربية" أن عملية إيقاف المشتبه بهم أسفرت عن حجز أقراص مدمجة وهواتف محمولة وكتب دينية تدعو إلى"التطرف"، مرجحة إمكانية ربطهم علاقة بـ "إرهابيين" لهم صلات بـ "عناصر في صفوف الجماعة الجزائرية للدعوة والقتال التي تشرف على تدريب ناشطين لارتكاب أعمال إرهابية ضد السياح والأهداف الأميركية في المملكة".

وذكرت المصادر نفسها أن"التحقيقات مع الموقوفين، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30 و32 سنة، ستتركز حول تحديد هوية مبحوث عنهم يشتبه في انتمائهم إلى خليتي مكناس وطنجة".

وكانت مصالح الأمن توصلت، من خلال التحريات التي قادتها أخيرا، إلى تفكيك خلايا كانت قيد التكوين واعتقال عدد من المشتبه بهم في مدن طنجة ومكناس والعرائش والحسيمة.

وجاءت هذه العمليات، حسب المصادر نفسها، بعد أن قاد"رصد تحركات عدد من الإرهابيين المفترضين والتحقيقات التي باشرتها أخيرا الأجهزة الأمنية الفرنسية والإيطالية والإسبانية مع عدد من المشتبه بهم، التوصل إلى معلومات تفيد التهييء لهجمات ضد عدد من المواقع في دول شمال إفريقيا، من بينها المغرب«، مبرزة أن هذه "العمليات كانت ستمول من قبل خلايا تربط علاقات مع عناصر تابعة للتنظيم المذكور"

يشار إلى أن الأمن الوطني أوقف، منذ بداية السنة الجارية، في إطار الحملة التي يقودها ضد الإرهاب، بتنسيق مع نظيره في فرنسا وإيطاليا، 48 شخصا.




تابعونا على فيسبوك