يعقوبيان جاهز للعرض في 50 دولة

نجوم كبار وقصة المجتمع المصري بـ

الأربعاء 25 يناير 2006 - 15:27
أسرة فيلم عمارة يعقوبيان

انتهى المخرج المصري مروان حامد من كافة العمليات النهائية لفيلم »عمارة يعقوبيان« من تحميض وماكساج وطباعة وغيرها، حسب الوفد المصرية .

وقالت الصحيفة إن مدة الفيلم بعد إجراء المونتاج النهائي وصلت إلى ثلاث ساعات كاملة
وفي سابقة للأفلام المصرية نجحت الشركة المنتجة للفيلم في الاتفاق على عرضه في 50 دولة عربية وأجنبية في نفس توقيت عرضه في القاهرة الصيف المقبل، حيث تم حجز أكثر من 90 دارا لعرض الفيلم في أوروبا و35 دارا لعرضه في الولايات المتحدة الأميركية وكندا و45 دارا لعرض الفيلم في دول آسيا.

وأضافت الصحيفة أن مخرج الفيلم مروان حامد كان قد انتهى خلال فترة تواجده في لندن مؤخرا، من ترجمة مقدمات الدعاية للفيلم لإرسالها إلى دور العرض في الدول الأجنبية لبدء حملة دعاية ضخمة له قبل طرحه في دور العرض والذي تحدد له شهر يونيو المقبل مع بداية موسم الصيف.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر صحفية أن إدارة مهرجان برلين السينمائي الدولي أعلنت عن قرارها بعرض فيلم "عمارة يعقوبيان" مع عشرين فيلماً من جميع أنحاء العالم
ويعتبر عدد الأفلام المصرية التي اختيرت للمشاركة في مهرجان برلين قليلة جدا وأبرزها فيلم "اسكندرية ليه" ليوسف شاهين عام 1979.

ويعتبر فيلم "عمارة يعقوبيان" اضخم انتاج في تاريخ السينما حيث بدأت شركة "جود نيوز" للإنتاج والتوزيع السينمائي أول خطواتها الفنية بعمل يعيد تشكيل الواقع السينمائي العربي، وهو فيلم "عمارة يعقوبيان" المأخوذ عن الرواية التي تحمل نفس الإسم للكاتب الطبيب علاء الأسواني.

الرواية التي تحمست لها الشركة التي يرأس مجلس إدارتها الإعلامي عماد الدين أديب ورصدت لها ميزانية إنتاجية وهي 60 مليون جنيه مصري تحولت إلى حدث عندما أعلنت الشركة عن أسماء النجوم الذين انضموا لـ "عمارة يعقوبيان" وهم: عادل امام، نور الشريف، يسرا، إسعاد يونس، هند صبري، محمد عادل إمام، سمية الخشاب، خالد صالح، خالد الصاوي، احمد راتب، أحمد بدير، عبد المنعم، باسم سمرة، أحمد صلاح
بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الفنانين الذين وصل عددهم إلى 160 فنانا
ويرصد سيناريو الفيلم حياة المصريين في السنوات الأخيرة بشكل شديد الحساسية والجاذبية والجرأة.


تدور أحداث الفيلم حول "زكي الدسوقي" وهو الشخصية الرئيسية في العمل، ويقوم بدوره عادل إمام وهو عجوز متصابي، كان من أثرياء شارع طلعت حرب ومن أشهر سكان "عمارة يعقوبيان" ومن خلال شخصيته تظهر تغيرات المجتمع المصري عبر عقود متتالية.

ومن خلال عدة رجال ونساء ترتبط حياتهم بحياته تتكشف حقيقة الواقع المصري
فرجل الأعمال "محمد عزام" الذي يقوم بدوره النجم نور الشريف هو ماسح الأحذية الذي اعتاد الجلوس في مدخل العمارة، ثم تحول مع مرور الزمن إلى عضو مجلس الشعب ويتزوج من أرملة شابة سمية الخشاب. أما يسرا، فهي "كريستين" صديقة "زكي" القديمة ومالكة احد اشهر مطاعم زمان، محمد إمام، هو الطالب الشاب الذي يحب جارته فوق سطح "عمارة يعقوبيان" وهي "بثينة" هند صبري، والتي تجد نفسها في النهاية تقع في حب "زكي" أما أحمد راتب، فهو فراش مكتبه، وخالد صالح الموظف الحكومي الفاسد، أما خالد الصاوي، فهو الصحفي الشهير ذو الحياة المزدوجة "حاتم رشيد" وقد كان النجم فاروق الفيشاوي قد اعتذر عن هذا الدور مما تسبب في تأجيل بدء تصوير الفيلم، وتقوم الفنانة إسعاد يونس بدور شقيقة "زكي الدسوقي" التي تحاول الاستيلاء على شقته
للإشارة أعرب عادل إمام في وقت سابق عن سعادته بالفيلم الجديد وأعلن أن دوره في "عمارة يعقوبيان" سيكون مفاجأة للجمهور العربي واصفا إياه بأنه شخصية لم يسبق له أن قدمها عبر تاريخه الفني الطويل.

بينما اعتبر الفنان نور الشريف مشاركته في الفيلم إضافة له خاصة وان العمل كما يقول عمل سينمائي كبير فكراً وإنتاجاً وموضوعاً لكونه يناقش بجرأة الكثير من القضايا الاجتماعية.

ولم تخف يسرا سعادتها لعودتها للعمل مع النجم عادل إمام بعد غياب طويل مؤكدة أن أجمل أفلامها وأكثرها نجاحا كانت مع عادل إمام مثل أفلام "على باب الوزير" و"جزيرة الشيطان" و"الإرهاب والكباب" و"طيور الظلام" وغيرها.

ووصفت الفنانة "سمية الخشاب" الفيلم بأنه يحقق لها أمنية العمل مع "عادل إمام" وكشفت عن سعادتها للعمل مع "نور الشريف" للمرة الثانية بعد أن جمعهما مسلسل "الحاج متولى" الذي وصفته بأنه كان "وش السعد عليها" وقال الفنان "خالد الصاوي" إنه سعيد بسيناريو الفيلم الذي يلخص الواقع المصري بكل أحلامه وهمومه ومشاكله وفساده وعواطفه وأحزانه ورغباته.

أما الروائي علاء الأسواني فتحدث عن روايته المأخوذ عنها الفيلم بقوله إنها ترسم بورتريه شديد العمق والنضج لحياتنا من خلال سكان عمارة "يعقوبيان" الذين يجسدون نماذج بشرية مختلفة معبرا عن سعادته بتحويل الرواية إلى نص سينمائي شديد الثراء بأحداثه وشخصياته وأفكاره عبر قلم السيناريست المتميز وحيد حامد.

وكشف "عماد أديب" منتج الفيلم أنه رصد ميزانية قدرها 60 مليون جنيه مصري ليخرج العمل في أفضل صورة خاصة وأنه يجمع أكثر من 165ممثلا وممثلة، وأضاف إن الفيلم يعتبر عودة لأفلام نجوم الصف الأول بعد سيطرة النجم الواحد الذي تدور حوله الأحداث في معظم أفلام السينما المصرية على مدار الاربعين عاما الماضية.




تابعونا على فيسبوك