عبد الصادقي يعود لستراسبورغ

بعد تجربة فاشلة بفريق تولوز

الثلاثاء 24 يناير 2006 - 15:50
عبد الصادقي يعود مجددا إلى ستراسبورغ

أكدت مصادر مقربة من نادي ستراسبورغ المنتمي لأندية الدرجة الأولى في الدوري الفرنسي، أن الدولي المغربي ياسين عبد الصادقي عاد إلى أحضان فريقه الأصلي بعد أقل من ستة أشهر قضاها ضمن صفوف فريق تولوز، الذي لم يظهر ضمن تشكيلته الرسمية سوى في تسع مباريات.

ووقع لاعب خط الوسط المغربي مساء يوم الإثنين الماضي عقدا ينضم بموجبه لفريق ستراسبورغ لمدة موسمين ونصف بعد عدة أسابيع من المفاوضات. ويتوقع أن يلعب أول مباراة يوم السبت المقبل أمام فريق باريس سان جيرمان، وقال ياسين عبد الصادقي في حديث صحافي لموقع النادي على شبكة الأنترنيت، إنه سعيد بالعودة للنادي الذي تكون فيه : »إني جد سعيد بالعودة، أريد أن أعوضه عن الفترة التي غبت فيها عن صفوفه وانضممت فيها لفريق تولوز، كان من الصعب علي البقاء في هذا الفريق".
وتابع أنه يريد رد الجميل للفريق الذي ساهم في تألقه : »لقد عشت هنا سنوات لاتنسى بحلاوتها ومرارتها، مازلت بحاجة إلى تعلم أشياء عدة في بيتي الثاني".
وكشف أنه لن يعاني من مشاكل في الانسجام مع لاعبين ومدرب ومسيرين سبق وجاورهم لعدة سنوات.
وأضاف أن هدفه الكبير العمل على إنقاذ الفريق من النزول للقسم الثاني : »إنه تحد كبير بالنسبة لي، أريد مساعدة الفريق على البقاء، وهذا من أولى أولوياتي لأن الفريق يستحق رتبة آمنة في القسم الأول".
وعبر عن خيبة أمله من التجربة القصيرة التي قضاها بصحبة تولوز وتابع أنه لم يكن يستحق ما حدث له داخل النادي وأنه يجهل الأسباب الحقيقية وراء ذلك.




تابعونا على فيسبوك